حامد ريحان
عمر المانسترلي

سيث رولينز وبيكي لينش سيخرجون من ريسلمانيا 35 كوجوه رئيسية لـ WWE بقلم / حامد ريحان

سيث رولينز وبيكي لينش سيخرجون من ريسلمانيا 35 كوجوه رئيسية لـ WWE بقلم / حامد ريحان

أن تكون ما يُسمى وجه WWE هو دور مهم للغاية لأن هذا الشخص أو هذه المجموعة من الأشخاص من المتوقع أن يمثلوا الشركة داخل وخارج الحلبة.

 

كل جيل يُعرف بقلة من النجوم. لقد قاد جون سينا الشركة لما يزيد على عقد من الزمن، وقبله كان هناك رجال أمثال تربل اتش، الروك وستيف أوستن. قبل أن يبتعد ليعالج اصابته باللوكيميا، فقد كان رومان رينز هو الشخص المختار من WWE ولكن كان عليه أن يتنحى جانبا ويدع شخص أخر يستلم المهمة.

 

أيه جاي ستايلز ودانيال براين قاموا بعمل مذهل بكونهم على قمة سماك داون على مدار العام الماضي، ولكن العرض الرئيسي بحاجة الى شخص ليتقدم ويكون القائد.

 

أقسام الرجال والنساء يسيطر عليهم بروك ليسنر وروندا روزي. برغم أنهم نجوم رائعين، الا أن جماهير WWE تستحق نجمين يعملان بدوام كامل ليظهروا كل أسبوع بلقب اليونيفرسال ولقب النساء. لنلقي نظرة لنعلم لماذا سيكون سيث رولينز وبيكي لينش هم الوجوه الجديدة لـ WWE بعد ريسلمانيا.

 

سيث رولينز

 

 

يمتلك الرو العديد من المواهب العظيمة في طاقمه. فين بالور، بوبي لاشلي، دولف زيجلر ودرو ماكنتير. يستطيع أي منهم التقدم الى المركز الأعلى ويحمل العرض على عاتقه، ولكن هذا هو وقت سيث رولينز.

 

لقد كان من أكثر المصارعين الذين يمكن الاعتماد عليهم في WWE لفترة طويلة ومن أكثر النجوم تماسكا. بإمكانه جعل مباريات الحشو مثيرة ويرفع من مستوى أي شخص يدخل الحلبة معه.

 

 

لقد تطورت خطاباته بصورة مذهلة منذ الفترة التي حمل فيها لقب اليونيفرسال من قبل، ويبدو أخيرا أنه مستعد ليصبح الرجل الأكبر الذي كان يريده WWE بعد أن انفصل الدرع للمرة الأولى في 2014.

 

قبل أن يشعل كوفي كينجستون سماك داون بأدائه الملحمي في مباراة التتابع، فان رولينز قد استمر أكثر من ساعة كاملة في نفس هذه النوعية من المباريات في حلقة الرو يوم 19 فبراير 2018.

 

السبب الرئيسي لكونه مناسب لهذا الدور هو براعته وتعدد وجوهه. يستطيع رولينز تقديم مباراة رائعة ضد أي نوع من الخصوم وضد أي أسلوب. بإمكانه بسهولة أن يكون مصارع هوائي بنفس السهولة التي يستطيع بها أداء حركة سوبلكس.

 

عندما يدخل الى الحلبة مع ليسنر في ريسلمانيا 35، فان قاتل الملك سيكون قاتل الوحش بعد فوزه بلقب اليونيفرسال واعادته الى الرو. من تلك النقطة، سيكون رولينز على قمة الجبل. سيكون على الجميع أن يبذلوا جهدهم ليثبتوا أنهم يستطيعون الإطاحة به.

 

 

بيكي لينش

 

منذ ستة أشهر فقط، كانت شارلوت فلير هي ملكة WWE بلا منافس، ولكن المقاتلة الأيرلندية استولت سريعا على هذه المكانة بعد سمرسلام.

 

 

لقد كانت لينش تسير بلا اتجاه لفترة طويلة قبل أن تقرر الإدارة تجربة بعض الأمور بتحويلها الى شخصية شريرة. ولكن ما لم تعلمه الشركة هو رد فعل الجمهور.

 

لقد اشتعل الجمهور عندما قام الرجل بلكم الملكة في الوجه، واستمر جمهور WWE في الهتاف باسمها برغم أن WWE كان يحاول أن يحولها الى شريرة.

 

بمجرد أن اتضح أن الجماهير ستهتف لها دوما، قام WWE بتحويل لينش الى شخصية معارضة للأبطال بصورة أكبر.

 

لقد تفاجئ الكثيرون عندما خسرت لقب نساء سماك داون لصالح أسوكا في TLC، ولكن اتضح سريعا أن WWE لديه خطط أكبر من أجلها في 2019.

 

 

الفوز بمباراة الرويال رامبل وضع لينش في طريقها الحالي. ستقاتل روندا روزي على لقب نساء الرو في أول حدث رئيسي للنساء في ريسلمانيا.

 

” خلال أسبوع واحد، سأثبت أن الحلم كان صحيح “

 

إضافة فلير الى المباراة سيخدم أن يكون انتصار الرجل في النهاية أفضل وأفضل، ولكن هناك احتمال أخر قد يكون السبب في انضمامها الى المباراة.

 

لقد هزمت أسوكا على لقب نساء سماك داون الأسبوع الماضي. إذا كان WWE يفكر في أن يضع اللقبين على المحك فهذا سيجعله واحد من أكبر الأحداث الرئيسية في التاريخ. قد تخرج لينش من ريسلمانيا حاملة اللقبين.

 

 

عندما تنتهي الأمور ليلة الأحد، فان رولينز ولينش سيقفان شامخان على استعداد لقيادة WWE لبقية العام.