حامد ريحان
عمر المانسترلي

حصري : حركة “Yes” 2020: دانيل براين يجتاح عالم المصارعة من جديد بقلم / حامد ريحان

حركة “Yes” 2020: دانيل براين يجتاح عالم المصارعة من جديد بقلم / حامد ريحان

تستمر الإشارات نحو انتفاضة حركة “Yes” في 2020.
بعد أن أنهي دانيال براين عام 2019 بقوة، حتى رغم خسارته أمام “ذا فيند” براي وايت في سرفايفر سيريس. وتلك الخسارة جزء كبير من تلك الانتفاضة.

 

 

 

عندما كان WWE بحاجة الى شخص ليجعل ذا فيند يظهر بشكل رائع ولتصحيح الكثير من الأخطاء التي ظهرت في صراع وايت الفاشل مع سيث رولينز، ركضت الشركة نحو براين. وفي مباراة فردية على لقب اليونيفرسال تم وضعها في منتصف عرض مليء بالمباريات القوية، نجح براين في فعل المطلوب تماما.

 

 

 

بخسارته الأخيرة هذه، ساعد براين ذا فيند على إعادة تثبيت أقدام الشخصية فيما يتعلق بتلقي ضرر كبير قبل الفوز، وقدم لنا بعض اللحظات الخالدة وذكرنا بقوة أنه ليس هناك شخص في WWE يستطيع التحكم بالجماهير كما يفعل هو :

 

 

 

 

 

هذه الأمور وحدها ليست إشارة كافية على أن براين قد يحصل على انتفاضة كبيرة في 2020، ولكنها أدلة تدعم القضية.
معظم ما فعله براين في الفترة الأخيرة حقق نجاح كبير من الناحية العملية. عندما كان WWE حاجة الى صراع من أجل رومان رينز عند انتقال سماك داون الى شبكة فوكس، كان براين هو الرجل المناسب. حتى في ذلك الوقت، من المفترض أنه كان يلعب دور الشرير، ولكن الجماهير كانت ماتزال منجذبة نحوه.

 

 

 

عندما يريد WWE تنفيذ انتفاضة مضمونة لحركة “Yes”، فكل ما عليهم فعله هو اتخاذ القرار. ومن الصعب أن نقول اذا كان ذلك سيحدث في ريسلمانيا 36 أم لا، ولكنه سيكون أمر منطقي تماما.
من أكثر الأمور اثارة بالنسبة لـ براين في الوقت الحالي، هو أنه بالرغم من كراهية الجماهير لبعض المصارعين الذين يُفترض أن يكونوا من “نجوم القمة”، الا أنه يبدو من المستحيل حدوث هذا مع براين.
لقد انقلبت الجماهير من قبل على رينز، وسيث رولينز – رينز الجديد – يواجه نفس المشكلة حاليا. ويمكن أن نقول أن كوفي كينجستون قد دخل هذا التصنيف أيضا، ولكن الاختلاف هو أن WWE لن يحرج براين كما فعله مع كينجستون خلال مباراته المهينة أمام بروك ليسنر.

 

 

 

ربما حتى وقتنا هذا، يظل براين في صراع مع ذا فيند. فهذين الاثنين بينهما تاريخ طويل يستطيع WWE الاستمرار في الاعتماد عليه في الوقت الحالي:ولم لا؟ WWE لديه فرصة جيدة جدا هنا تتمثل في شخص يستطيع مساعدة وايت على التقدم قبل أن ينتقل كل منهما الى الصراع التالي.

 

 

 

على أية حال، براين أحد أكثر الرجال الذين يمكن استخدامهم في جوانب متعددة. يمكنه المساعدة في تقديم النجوم الصاعدة مثل ادم كول، كما يمكنه تركيز الأضواء على القسم الأحمر أو الأزرق، أو كما شاهدنا مع ليسنر، يمكنه تقديم مباريات كلاسيكية قوية مع بعض من أكبر الأسماء في الشركة:

 

 

 

 

 

 

في الوقت الذي يحتاج فيه WWE الى خيار مضمون لوجود الكثير على المحك، فبالتأكيد يبدو أنه ستكون هناك دفعة كبيرة أخرى تعيد براين ليتربع على القمة. الحاجة الملحة لإسعاد الجماهير وزيادة القاعدة الجماهيرية بعد انتقال سماك داون الى فوكس – بدون الحديث عن المنافسة القوية جدا من AEW – توجب اتخاذ بعض القرارات والخطوات الكبيرة.

 

 

 

كما ذكرنا هنا، فان براين عادة يكون هو الحل والخطوة المناسبة. انه لا يطيل البقاء على القمة أكثر من المطلوب، ولكن عندما يتضح أنه سينطلق نحو القمة، فان الجماهير ستدعمه بشكل لا نراه مع أي شخص أخر.
اذا كان WWE يريد اللعب بقوة وذكاء، فان حرة “Yes” هي الخيار الأنسب في 2020.