x
تحميل تطبيق في الحلبة
لمتابعة أحدث أخبار المصارعة بشكل دوري التحميل من هنا
رئيس التحرير

TNA لن تكون أبدا منافسا لـ WWE

دوما ما كان يعتبر TNA هو ثانى أكبر اتحاد مصارعة فى الولايات المتحدة ، ولكن الشركة لم تقترب فعليا من أن تكون منافس حقيقي لفينس مكمان و شركته .

لقد كانت هناك أوقات نهض فيها TNA ، ولكن على الرغم من توظيف بعض أفضل المصارعين فى العالم ، الا أنه لم يبدو عقبة أمام WWE كما كان WCW فى نهاية القرن الماضى .

هذا التقرير سيعرض 10 أسباب لعدم كون TNA منافس قوي لـ WWE على الاطلاق .

10 – الإعداد

حينما تم اطلاق TNA لأول مرة ، كانت العروض تنتج فى ساحة Tennessee State Fair Sports فى ناشفيل ، ولكنها انتقلت فى النهاية الى ستديوهات Universal فى أورلاندو ، فلوريدا .

تصوير كل الحلقات فى ذات المكان ساعد فى تقليل النفقات و سمحت للمواهب بالبقاء فى مكان واحد بدون الاضطرار الى السفر كما يجب على نجوم WWE .

ولكن ، لقد حرم هذا أيضا الشركة من تكون تلك القاعدة الجماهيرية العريضة التى كان يريد بنائها ، حيث أن الناس يكونون أقل اهتماما بالاتحاد اذا لم يكونوا قادرين على رؤيته خارج فلوريدا .

بدأ TNA فى عمل جولات أكثر فى النهاية ، ولكن قد كان هذا متأخرا جدا فقد كانت السفينة تغرق بالفعل . لقد انتهى الأمر بالرجوع الى ستديوهات Universal فى 2013 ، وقد بقيت هناك منذ ذلك الوقت .

اذا ما كانت أى شركة تأمل فى أن تنافس WWE ، فيجب عليها زيارة جميع الولايات حتى يمكن للجماهير رؤية نجومهم المفضلين مباشرة ، و لم يكن لدى TNA الميزانية الكافية لتحمل تلك التكاليف الكبيرة .

9 – الحشود الصغيرة

ان أكثر اختلاف ملحوظ بين حلقة مصارعة Impact وبين عرض الرو هو حجم الحضور الجماهيري . يمكن أن يحظى TNA بحضور ألف شخص على الأكثر فى الاستديو ، بينما يمكن أن يحشد WWE ألاف عديدة فى كل ساحة يزورونها .

يمكن أن يبدو أن الحشود الصغيرة أفضل ، ولكن هذا بالنسبة لجماهير الهاردكور الذين يهتمون حقا بذلك الأمر . الجماهير العادية تربط بين حجم الحضور و شعبية العرض .

يمكن أن يصور NXT بعدد أقل فى جامعة Full Sail ، ولكن هذا مجرد قسم تطويري فى WWE ، و حينما يغادر فلوريدا لاقامة عروض TakeOver ، فيبدو أن الساحات تنفذ تذاكرها .

حينما بدأ TNA فى التجوال داخل الدولة ، حظى ببعض الحشود الكبيرة ، ولكن انخفضت الأرقام فى النهاية الى الحد الذى لم تعد الشركة قادرة على تحمل تأجير الساحات الكبرى .

8 – لا أحد يمكنه تحقيق جودة انتاج WWE

حينما يتعلق الأمر بمصارعة المحترفين و الرياضات المباشرة عموما ، فليس هناك شركة فى العالم قادرة على تحقيق جودة انتاج WWE .

الرو ، سماك داون ، NXT و كل العروض المدفوعة منتجات يتم الاعتناء بها و اظهارها بشكل رائع . كل تفصيل صغير يغطيه شخص ما فى الطاقم المكون من أكثر من 100 شخص الذين يقومون على انتاج العرض .

كان TNA يحاول محاكاة العديد من تقنيات WWE التى يستخدمها كل أسبوع ، و بما أن المؤسس جيف جاريت عمل لصالح كل من WWE و WCW لسنوات ، فقد كان يعلم ما كان يجري فى اعدادات العرض .

ولكن ، يحتاج الأمر الى أموال كثيرة للقيام بما يقوم به WWE فى كل أسبوع . سواء ما كان التصوير ، أو اعداد الفيديو ، أو الألعاب النارية ، أو التعليق ، ان WWE متقدم كثيرا و كثيرا عن الجميع .

لقد استغرق الأمر سنوات من WWE لجعل هذه الماكينة تعمل بمثالية ، ومن المستحيل أن نتخيل أن هناك أى شركة أخرى ستقدم ما يقدمه WWE بدون دليل تيد تيرنر الارشادي .

7 –  الشروط السخيفة

لقد حظى WWE بنصيبه الكبير من المباريات السخيفة على مر السنين ، ولكن حينما يتعلق الأمر بالشروط ، فان TNA هو سيد كل المفاهيم المريعة .

خذ مباراة ملك الجبل على سبيل المثال . الطريقة الوحيدة للفوز هى أن تتسلق السلم و تعلق اللقب الذى يتم المنافسة عليه بدلا من انتزاعه كما هو الحال فى مباريات السلم التقليدية .

و لزيادة الأمور سوءا ، من أجل أن تكون قادرا على تعليق اللقب ، يجب أن تثبت خصمك اولا ، حيث يجبر الشخص الذى تم تثبيته على أن يوضع بداخل صندوق لمدة دقيقتين .

لقد أخرج TNA العديد من الشروط السخيفة الأخرى وليس هناك مجال لذكرها ، ولكن واحدة من أكثرها سخافة هى مباراة Ultimate X .

بالطبع ، تلك المواجهات يكون بها بعض اللحظات الرائعة ، ولكن أن تكون قادرا على القيام ببعض الحركات الجيدة ليس سببا على الاطلاق للخروج بشروط غريبة للمباراة .

6 – الحلبة السداسية

على الرغم من محاولة تقليد العديد من طرق WWE فى العمل ، الا أن TNA قام بشيء وحيد للتميز : لقد استخدم حلبة سداسية .

ربما كانت الحلبة السداسية شيئا مرحا فى البداية ، ولكن كونها فريدة لم يكن أفضل أو أكثر أمانا للمصارعين .

شون والتمان شارك أفكاره بخصوص التصميم فى 2014 على تويتر : ” الحلبة السداسية ربما تكون مميزة الشكل ، ولكنها فى الواقع أكثر خطورة بكثير . ان زاوية الحبال فى الأركان ليست 90 درجة .”

علاوة على هذا ، ان الحلبة أصغر من حلبة WWE القياسية ذات الـ 400 قدم مربع . انها تبدو كما لو أن شخص ما قد اقتطع الأركان بزاوية غريبة .

بدأ TNA فى النهاية فى استخدام الحلبة المربعة القياسية ، ولكن لسبب ما ، عادت الشركة الى الحلبة السداسية مرة أخرى فى 2014 .

5 – كان Impact على القناة الخاطئة

يبث WWE أغلب برامجه على شبكة USA ، و هي متاحة تقريبا فى كل منزل فى أمريكا مع مزودى الكابلات أو الأقمار الصناعية الأساسية .

لقد كان TNA على شبكات عديدة مختلفة ، و كل منها كان توزيعها أقل من التى سبقتها . حينما انتقلت الشركة الى Pop TV ، اضطر بعض الأشخاص لزيادة باقة التلفزيون لديهم لمشاهدة العرض .

انه ليس أمرا سهلا أن تجد شبكة كبيرة توافق على عرض برنامجك ، ولكن اذا كان TNA على قناة معروفة أكثر ، ربما كانت المعدلات ستكون أعلى بما يكفى لتوفير الأرباح للشركة .

حتى Ring Of Honor و Lucha Underground تمكنوا من البقاء من شبكات ذات توزيع أقل من USA ، لذا ليس الأمر و كأن TNA هو الاتحاد الوحيد الذى يعانى من هذه المشكلة .

4 – فينس روسو

منذ تواجده مع WCW ، فهناك سحابة سوداء تتبع فينس روسو أينما ذهب ، وقد ظلت معه أثناء فترته فى TNA .

فقط مجرد السماع عن تواجده مع TNA كان كافيا لابعاد بعض الجماهير ، خاصة حينما بدأ يظهر على شاشة التلفزيون كرمز من رموز السلطة .

ان روسو لديه عقل رائع فى مجال المصارعة ، ولكن حينما كان فى WWE ، كان لديه فينس مكمان الذى كان ينقى أفكاره و يستبعد السيء منها .

بدون وجود شخص لمراجعة أفكاره ، فقد انتهى به الأمر باتخاذ بعض القرارات المثيرة للتساؤلات . فشل TNA ليس خطأه هو وحده ، ولكن تواجده قد ترك بصمته على المنتج بأكمله .

3 – أخذ بقايا WWE

حينما كان الناس ينتقلون بين WCW و WWE ، كانوا ما يزالون أسماء كبيرة و لديهم قوة جذب كبيرة و أمامهم سنوات طويلة فى مسيراتهم .

ولكن كان يبدو دوما أن TNA كان ينتظر أى فرصة لانتشار أى نجم سابق من نجوم WWE ، سواء ما كانوا ناجحين أو لا .

محاولة لجذب المشاهدين بأسماء معروفة أمر ذكي ، ولكن كان يجب على كارتر استخدام بعض المنطق حينما كانت تقرر التعاقد مع المواهب .

الحصول على أشخاص مثل كريستيان ، كيرت أنجل ، و بوبي لاشلي ساعد فى تحسين الأمور ، ولكن مقابل كل شخص يستحق أن يكون بطلا للعالم ، فان TNA كان يوظف 10 أشخاص كانوا اما أن وقتهم قد ولى أو أنهم ليسوا جيدين بما يكفى .

لتوفير الوقت ، لن نتكلم حتى عن مدى سوء القرار باحضار هالك هوجان و اريك بيشوف فى الوقت الذى كانت الشركة تبدأ فى التحسن بمفردها .

2 – جيف جاريت

قبل أن يطلق WCW عرض النيترو لينافس الرو ، كان ما يزال لديه العديد من النجوم الأسطوريين .

رجال مثل ريك فلير ، ستينج ، راندي سافاج و هالك هوجان كانوا ما يزالون فى أوجهم حينما اعاد WCW تقديم نفسه من كونه تابعا لشركة تحت اسم NWA ليصبح العرض القومى المستقل .

حينما بدأ TNA ، كان النجم الأكبر لديهم هو جيف جاريت . هذا الرجل مصارع رائع قدم الكثير لهذا المجال ، ولكنه ليس فلير .

فى مرحلة ما ، لقد كان الأمر يبدو أنه قد أوجد اتحاد فقط ليتمكن من تتويج نفسه بطلا للعالم ، و هو الشيء الذى لم يستطع تحقيقه أبدا فى WWE .

لقد كان الطاقم الأول مليئا بالعديد من المواهب الرائعة أمثال أيه جي ستايلز ، كريستوفر دانيلز و لو كي ، ولكن كل هؤلاء الرجال أما غادروا للحصول على فرصة أفضل أو أنهم اعتزلوا عالم المصارعة بالكامل .

لم يكن لدى TNA قوة النجومية التى كان بحاجتها للنجاح ، و حينما ظهرت بعض الأسماء الكبيرة ، كان اهتمام الرأي العام بدأ يقل بالفعل .

1 – ديكسي كارتر ليست فينس مكمان

لقد ذهب و جاء العديد من مقدمي عروض المصارعة على مر السنين ، ولكن الثابت الوحيد كان دوما هو فينس مكمان .

كارتر ليست الشخص الأول الذى يسعى خلف امبراطورية WWE ، ولكن مثل جميع من سبقوها ، كان مكمان قادرا على النجاة و التقدم .

الاختلاف الرئيسي بينهما ، بخلاف الجنس و العمر ، هو الخبرة . لقد نشأ مكمان فى المجال وهو يشاهد والده يدير الشركة ، بينما اختارت كارتر أن تدخل الى عالم المصارعة فى 2002 .

لقد أحاطت نفسها بالعديد من موظفى WWE السابقين مثل جون جابوريك ، ولكن خبرتها الشخصية منعتها من الادارة الناجحة لهذا العرض .

لقد قدم TNA بعض المصارعة الرائعة على مر السنين ، ولكن المباريات الجيدة ليست كافية لانجاح الشركة . لقد كان WWE يعي هذا الأمر و نوع نفسه داخل الوسائط المتعددة .

اذا ما كانت الشائعات صحيحة و انتهى الأمر بكورجان ممتلكا الجزء الأكبر من TNA ، فلنأمل أن يجد طريقة للحفاظ على هذا الاتحاد لأن عالم المصارعة بحاجة الى أكثر من اتحاد واحد كبير .


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الفيس بوك

رأيك يهمنا

من سيخرج بطلا لحزام القارات من بطولة TLC ؟

صفحتنا على Facebook

صفحتنا على Twitter