x
تحميل تطبيق في الحلبة
لمتابعة أحدث أخبار المصارعة بشكل دوري التحميل من هنا
رئيس التحرير

10 مصارعين حصلوا على فرص أكثر مما يستحقون

Share on Facebook46Share on Google+0Tweet about this on TwitterPin on Pinterest0Share on LinkedIn0Email this to someonePrint this page

 

انتقاص الموهبة لا يعنى دوما قلة الفرص

يعد السؤال عمن يقرر فينس مكمان احضاره الى شركته غموضا فى الغالب . لا يستطيع أحد أن يعلم ما يدور بعقل ذلك الرجل . لقد أمضى سنوات بدون اظهار أى اهتمام بأيه جي ستايلز ، فين بالور أو بوبي رود ، و بدلا من ذلك أنفق الوقت و المال على أشخاص مثل كاميرون ، ذا جريت كالى ، و سنيسكى .


بعض المصارعين قد يحصلوا فقط على فرصة أو اثنتين قبل أن يتخلى عنهم مثل داميان سانداو ، بول بورشيل أو درو ماكنتير . و لكن أخرون يحصلون على الفرصة الثالثة و الرابعة و الخامسة و حتى أكثر من هذا حتى يبرروا سبب تواجدهم فى الطاقم . قد يبدو هذا الأمر عشوائيا فى بعض الأحيان ، و لكن كل هذا يتعلق بمن يريد فينس مكمان .

وكما يشهد معظم المصارعين بهذا ، فغالبا ما يستغرق الأمر محاولات قليلة قبل أن يظهر شيء ما . ايزاك يانكيم و فايك ديزل لم يقوموا بالكثير لجلين جايكوبس ، ولكن عندما حصل على شخصية كاين كان بمثابة أنه عاد للحياة . ولكن هناك بعض المصارعين الذى تابعوا فى تغيير شخصياتهم مرة بعد مرة خلال مسيراتهم من أجل ايجاد شيء ما ، أى شيء يجدى . ولكن لم يكن الأمر ذو جدوى ، فهم لم يمتلكوا المطلوب .

لذا على الرغم من أن العديد من المواهب قد تركت قبل وقتها ، فها هم 10 مصارعين تابعوا البقاء فى العرض ، وحصلوا على فرص أكثر من اللازم .

10 – تيست

لقد كان أندرو مارتين يتمتع بمظهر رائع ، وكان لا بأس به داخل الحلبة ، ولكنه بالتأكيد لم يكن المصارع الكامل الذى كان يبحث عنه فينس مكمان . وبلا شك أن الرئيس قد استمر فى محاولاته معه على الرغم من هذا .

لقد أعطى تيست دورا مهما منذ بداية مسيرته فى الاتحاد ، ومن ثم تلك القصة مع ستيفانى مكمان والتى كانت أفضل شيء فى مسيرته . و ترددت الشركة فى ادخاله فى صراع كبير مع تريبل اتش و هو الأمر الذى كان منطقيا طبقا لمسار الأحداث ، ولم يتعافى تيست بعد ذلك .

يبدو أنه لم يستطع أبدا التقدم بمفرده ، وتمت اضافته الى فرق عشوائية ، لأن الشركة لم تكن تعلم ما تفعل معه غير هذا . ومن المحزن ، أنه كان يبدو غير مناسب فى أى مكان . فرق مثل The Unamericans و The Alliance مع ألبرت و سكوت ستاينر و تواجده مع صديقته الحميمة فى الواقع ستايس كيبلر كمديرة أعماله ، لم يكن أيا من هذا مجديا . فى 2004 ، وعندما كان تيست بعيدا بسبب الاصابة ، قامت الشركة بتسريحه .

وعاد بعد سنتين ، حيث كان يبدو مفتول العضلات أكثر من أى شخص أخر فى الطاقم . و بسبب هذا ، حصل على دفعة فى ECW ، ولكنه تصادم مع الادارة و سريعا ما وجد نفسه بلا عمل .

بالنسبة للرجل الذى كان يبدو عليه أنه من نجوم القمة ، فلم ينجح أبدا فى ايجاد أى شيء يساعده على التواصل مع الجماهير .

9 & 8 – بريمو و ايبيكو

ليس أيا من بريمو أو ايبيكو مصارعا سيئا . انهما لا بأس بهما داخل الحلبة ، ولكنهم لم ينجحوا حتى الأن فى التوافق مع بعضهما البعض . انه من العجيب أن ترى لماذا تصر الشركة على ابقائهما كفريق واحد .

جزء من المشكلة أن أحدهما ابن عم كارليتو ( ايبيكو ) و الأخر أخوه ، ولكن كارليتو بلا شك هو صاحب الكاريزما الأكبر بين الثلاثة . بمجرد أن غادر الشركة ، انضم الاثنين معا فى أواخر 2011 ، و كانوا مع بعضهما البعض منذ ذلك الوقت . فريقهما الأول – ذو الاسم الابداعى بريمو و ايبيكو – فاز ببطولة الفرق ، ولكن هذا دليل على ضعف قسم الفرق أكثر من كونه دليلا على شعبيتهم . و اضافة روزا اليهم لم تساعد كثيرا فى تحسين أحوالهم .

لقد تم ازالة الاثنين من العروض و اعادة ظهورهم مرة أخرى باسم لوس ماتادورس و هو الأمر الذى ربما كان سيجدى فى عام 1985 وليس فى 2015 . وبعدما تم قصرهم على مجرد أدوار الحشو ، فقد عادوا مرة أخرى باسم The Shining Stars ، والتى تعد واحدة من أسوأ الشخصيات التى ظهرت منذ سنوات . حيث يتمحور كل شيء عن أنهما يحبان بورتريكو ويريدونك أن تذهب اليها .

وهذا ؟ هذا ليس جيدا .

7 – فيسرا

من الناحية الجمالية ، يمكنك أن تتفهم ما يراه فينس مكمان فى الرجال ضخام الحجم مفتولى العضلات ، فلديهم ذلك العنصر الذى يحب الرئيس أن يكون موجودا فى مواهبه . و لكن لماذا بالضبط قام فينس بتوظيف رجال سمينة جدا وكأنهم مرضى على مر السنوات السابقة ؟ هؤلاء الرجال الذين ينظر اليهم الجمهور فى روع .

فى منتصف التسعينيات ، كان فينس بحاجة الى تقليل الأجسام التى تعتمد على المنشطات فى الطاقم ، ولكنه كان مازال يعشق الرجال الضخام . لقد أحضر باستيون بوجر ، يوكوزونا و مابل حتى يقوم بابطاء عالم المصارعة الذى أصبح و كأنه يزحف . و على الرغم من أن يوكوزونا قد تطور بشخصية الوحش المكروه ، الا أن مابل قد ضيع فرصته الكبيرة . لقد انتقل من فريقه مع مو الى شخصية كينج مابل وتم تسريحه بعد ذلك .

وبعد بضعة سنوات خلال عصر Attitude Era ، عاد مابل مرة أخرى أكثر جوعا من قبل و تحول الى فيسرا . لقد كان لا بأس به كتابع همجى ، ولكن لم يمكن الاعتماد عليه أبدا فى تقديم مباراة جيدة . لقد كان فقط عبارة عن شخص ضخم يخسر دائما ، مما ألغى سبب تواجده . لقد تم تسريحه ، وبعد أربع سنوات أخرى عاد من جديد . و خضع فيسرا لتحول كبير فى الشخصية ليصبح أكبر ماكينة للحب فى العالم باسم “بيج دادى في” فى ECW .

لقد كان هناك العديد من المصارعين الذين كانوا سيصبحوا نجوما كبار اذا ما حصلوا على مثل تلك الفرص ، ولكن لسوء الحظ فلم يكونوا أثقل وزنا بـ 300 باوند .

6 – سين كارا

ربما يكون هذا الأمر خارج حدود هذه القائمة قليلا ، لأنه أقرب للشخصية أكثر من المصارع ذاته ، ولكن يجب ذكرها : ما الأمر مع هذه الشخصية بحق الجحيم ؟ انها لا تجدى ، انها لن تجدي أبدا . يمكنهم أن يضعوا ريكوشيت تحت قناع سين كارا و يدعوه يهزم الطاقم بأكمله بنفسه ، ولكن الجماهير لن تهتم .

لقد كان سين كارا متواجدا فى WWE منذ 2011 ، حينما انضم النجم المكسيكي ميستيكو الى الشركة و ارتدى القناع الأزرق و الأصفر . منذ ذلك الوقت ، لقد حاولت الشركة أن تجعل هذا الأمر يجدى . هل تتذكر الأضواء الزرقاء التى كان يستخدمها خلال مبارياته ؟ هل تتذكر الترامبولين ؟ هل تتذكر كل تلك الأمور الفاشلة ؟

حينما غادر ميستيكو الشركة ، كان من الواضح أنه حان الوقت للتخلى عن هذه الشخصية ، ولكن تولى أونيكو زمام الأمور . المشكلة هى أن أونيكو ليس قريبا حتى من سرعة و رشاقة ميستيكو . لقد كان هناك سين كارا مزيف ، ولقد جعلوه يتزامل مع ” الحقيقي ” كاليستو . ان كل هذا الأ/ر فاشل مثل شخصية سين كارا .

على الرغم من أن ألتميت واريور كان أسطورة ، الا أن الشركة لم تستبدله أبدا عندما رحل . لذا لماذا سين كارا ؟ فقط دعكم من هذا الأمر .

5 – بريان أدامز

يبدو بريان أدامز أنه شخص ضخم و قوى لذا فربما يكون هذا هو السبب لحصوله على العديد من الفرص فى هذا المجال . المشكلة هى أنه لم يتطور أبدا كمصارع ، و كانت خطاباته سيئة . ولكنه كان ما يزال شخصا ضخما .

لقد كان الدور الأول لأدامز فى WWF هو أن يحل محل بيل ايدي – الذى كانت لديه مشاكل صحية خطيرة – فى Demolition . بعد انقسام المجموعة ، حافظ على اسم كراش ولكنه تخلى عن القوة داخل الحلبة و طلاء الوجه ، وتحول الى راكب أمواج من هاواى . ثم تحول بعد ذلك الى شخص سيء على حساب رفيقه راندى سافاج ، مما أدى الى مباراة كبيرة فى ريسلمانيا . لم يكن الأمر جيدا جدا .

تخلى كراش عن لوح التزلج ليصبح راكب دراجات فى The Nation of Domination و Disiples Apocalypse . وعلى الرغم من أنه لم يحظى بشعبية كبيرة ، الا أن ايريك بيشوف قد عقد معه صفقة ، لأن هذا كان هو ما يقوم به مع أى شخص له خبرة سابقة فى WWF .

أصبح أدامز عضوا فى nWo ، لقد كان كيس ديمون الأصلى ، ثم أنهى مسيرته فى Kronik . مسيرته ذات الاحدى عشر عاما فى الاتحادات كانت مميزة الى حد ما ، بسبب افتقاده الواضح للموهبة .

4 – هورنسواجل

بالطبع كل شيء قام به WWE مع هورنسواجل كان أكثر من مروع . حسنا .. ربما باستثناء WeeLC ، لقد كان هذا الأمر مرحا الى حد ما …. ولكن بخلاف هذا !

لقد تم توظيف سواجل لأنه كان قصيرا ، وفينس مكمان يعتقد أن القصار مضحكين . هذا الأمر حقيقة فى عالمه . لقد كان هورني يقدم على أنه التابع لفينلى ، وهو الأمر الذى قلل من روعة ذلك المصارع القوى كثيرا . حتى بعدما غادر فينلى ، فان سواجل بقى بالأنحاء ، يتنقل من شيء مروع الى أخر .

لقد كان أخر بطل للوزن المتوسط قبل أن يتم الغاء اللقب ، وقد تم الاعلان عن أنه ابن فينس مكمان ، لقد تزامل مع DX ، لقد كان المدير العام المجهول و اشترك مع ذا جريت كالى و فريق 3MB . لقد قضى 10 سنوات من الهراء فى المصارعة لحظة تلو الأخرى .

لا يمكنك القاء اللوم على ديلان بوستل – الرجل وراء شخصية الجني – حيث كان يقوم بما يطلب منه . ولكن بغض النظر عما كان يفعل ، لم يكن يفلح الأمر . ان روح المرح لدى فينس مروعة بلاشك ولم يكن سيقوم بعمل شيء مثير يقوم به هورنسواجل أبدا . تبا ، حتى الفيلم ” الجني ” كان مروعا .

3 – تينساى

مات بلوم هو رئيس مدربي القسم التطويري فى WWE ، وكانت له مسيرة رائعة فى اليابان باسم بيرنارد العملاق ، ولكن ذلك الرجل لم يستطع النجاح أبدا . فلولا حجمه الضخم ، فربما ما كان ليوظف فى WWF فى المقام الأول .

لقد حصل على عدد كبير من الفرص ليتطور ويتقدم بأى شكل . لقد ظهر أولا فى صورة الأمير ألبرت ، شريك دروز فى الفريق . ثم اشترك مع ذا بيج بوس مان ، فى فريق كان من أكثر الفرق المملة فى التسعينيات . و حصل على شريك جديد وهو تيست فى T & A ، والذى ربما يكون أفضل شيء فى مسيرته فى أمريكا . ثم كان هناك X-Factor ، و فترتة كفرس النهر فى الهيب هوب و المحاولة العشوائية لجعله نجما عندما تحول الى A-Train ثم تزامل مع البيج شو . أخيرا ، نال فينس مكمان كفايته .

ومن المدهش ، أنه بعد ثمانية سنوات عاد مرة أخرى باسم تينساي . ولقد حصل على دفعة ليكون فى الحدث الرئيسي ضد جون سينا ، ولكن ذلك التجسيد الجديد كان هو الأسوأ . لقد أخذ تينساى وقت طويل ، وأنهى مسيرته فى الطاقم الرئيسي كراقص أحمق مرة أخرى .

سواء ما كان السبب هو افتقاده للشدة ، أو تلك الأصوات الغريبة التى كان يقوم بها عند الهجوم ، فان بلوم لم يلقى النجاح حقا فى WWE . ولكن تبا ، فانهم لم يحاولوا أبدا جعل أى شيء ينجح .

2 – كيرتس أكسيل

اذا كان كيرتس أكسيل يتمتع بنصف الكاريزما التى كان يتمتع بها والده ، كان سيلقى النجاح فى اللحظة التى ظهر فيها . انه ليس من العدل أن نقارن بين الاثنين ، ولكن هذا شيء لا يمكن الهروب منه . على الرغم من وجوده فى الشركة منذ 2010 ، و حصوله على عدد كبير من الفرص ، الا أنه لم يجدى أى شيء بالنسبة لأكسيل . لاشيء على الاطلاق .

لقد ظهر أكسيل أولا باسم مايكل مكلجاتى ، و الذى كان واحدا من أسوأ الأسماء التى حصل عليها أى مصارع . و أعتقدت الجماهير أنه لو استطاع فقط الهروب من هذا الاسم ، فحينها ستكون لديه فرصة . حتى اذا تم اعطائه اسم جو هيننج فلن يكون الأمر مهما .

لقد كان أكسيل فى النيكسوس ، ولكنه تم ارساله الى القسم التطويري مرة أخرى حينما انقضت مهمته . لقد عاد ، و أصبح كيرتس أكسيل . ولقد حصل على دفعة كبيرة ، حينما تم الاعلان المفاجئ عنه أنه رجل بول هيمان الجديد . أكسيل ( صاحب الاسم الذى مازال مروعا ) حصد بعض الانتصارات على تريبل اتش و هو الشيء الذى لا تراه كثيرا . و على الرغم من وجود أحد أفضل المتحدثين فى هذا المجال بجانبه ، لم يستطع أكسيل النجاح .

بعد ذلك ، قام ببعض الحيل الكوميدية والتى لم تكن مضحكة . لقد كان فترة أكسيلمانيا مرحة لفترة قصيرة ، ولكن فترته كمقلد لهوجان كانت محرجة . ولقد كان المنبوذين الاجتماعيين أمرا مروعا للجميع ، و حاليا هو ” Mr.Irrelevant ” ، وهو محكوم عليه بالفشل أيضا .

أكسيل مصارع لديه مهارات داخل الحلبة ، و مشهور أنه مدرب جيد ، ولكن هناك شيء ما لا يسير بصورة جيدة معه فى الطاقم الرئيسي .

1 – اي دي ليسلي

لقد حظى اي دي ليسلى بعامين من النجاح فى هذا المجال ، ولكن يبدو أن هذا كان سببه الرئيسي هو علاقته بهالك هوجان .

لقد انضم ليسلي الى WWF كبروتوس بيفكيك . لقد كون فريقا ممتعا بجانب جريج فالنتين وهو فريق الأحلام . بعد ذلك ، لقد كان مصارع ناجح فى الطبقة المتوسطة حينما تقمص شخصية الحلاق وبدأ فى قص شعر خصومه . لقد كانت شخصية ممتعة نتذكرها جميعا .

ولكن ، لقد حصل على فرصة أكبر منه فى وقت ما ، وحينما غادر هوجان الى WCW ، قرر أن ينضم اليه ، ويحصل على دفعة كبيرة أخرى . ولكن فى ذلك الوقت ، لم يستطع أن يكون الحلاق ، لذا فبدأ فى تقمص شخصيات سيئة واحدة تلو الأخرى . بطريقة ما كانت كل واحدة منها سخيفة بطريقة معينة : الأخ بروتى ، الجزار ، الرجل بلا اسم ، بوتى مان ، زودياك و أخيرا The Disciple ، لقد كان بصورة كبيرة مجرد شخص يقف خلف هوجان فى nWo ولم يصارع أبدا . ربما كان هذا الرجل هو أكبر ازعاج فى أواخر التسعينيات .

ومن المدهش أنه عندما غادر هوجان WCW ، فان ليسلى وجد طريقه للخارج أيضا . لقد كان لا بأس به كمصفف شعر ، ولكن كل فرصة بعد ذلك كانت أسوأ من سابقتها .


الكلمات الدلالية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الفيس بوك

رأيك يهمنا

من سيكون أول متحدى لبروك ليسنر علي حزام اليونيفرسال ؟

صفحتنا على Facebook

صفحتنا على Twitter