x
تحميل تطبيق في الحلبة
لمتابعة أحدث أخبار المصارعة بشكل دوري التحميل من هنا
رئيس التحرير

هزيمة مكروجر فى UFC بمثابة الهام لـWWE

Share on Facebook0Share on Google+0Tweet about this on TwitterPin on Pinterest0Share on LinkedIn0Email this to someonePrint this page

لقد قام نايت دياز بهزيمة كونور مكروجر فى UFC ، و هولى هولم دمرت روندا روزي و الأن قام WWE بجعل جولدبيرج يدمر بروك ليسنر فى دقيقة و 25 ثانية . تدمير الرجال الذين لا يهزمون ، سواء فى فيلم ، رياضة أو مصارعة المحترفين قد نتج عنها رد فعل كبير من الجماهير . ولكن مثل الأفلام ، فلا يمكن الحكم على الأحداث الا بعد نهايتها . كونور مكروجر الذى يعد أكبر نجوم العالم قد هزم من نايت دياز ، ولكن هزيمته مكنته من الوصول لمرتبة أعلى و جعلته أكثر نجومية ، كما جلبت لـUFC ملايين الدولارات أيضا . لقد كان UFC يأمل فى تكرار قصة نجمتهم الكبيرة الأخرى روندا روزي ويبدو أن WWE يحاول محاكاة UFC بقصتهم الخاصة . لقد قام بروك ليسنر بتحطيم سلسلة انتصارات الاندرتيكر ، و دمر جون سينا ليفوز بلقب WWE و صدم الجميع بهزيمته القاسية الوحشية لراندى أورتن . ولكن يجب على الجميع البدء من جديد حينما يحين الوقت ، وعودة جولدبيرج منحت WWE الفرصة المثالية لعمل هذا الأمر . فى مرحلة ما ، كان يجب على بروك أن يخسر و يمكن القول أنه كان يجب على نجم أصغر سنا أن يهزمه ، ولكن فى الحقيقة لقد كان جولدبيرج خيارا مثاليا . فى أعين الجماهير الحديثة ، اذا ما نظرت الى جولدبيرج فستعتقد أنه يمكن أن يهزم ليسنر ، و أضف الى ذلك أن جولدبيرج أسطورة و مصارع قوي ، كل هذا أمر منطقى . لقد هزم بروك ، وجن جنون عالم المصارعة و بغض النظر عما يقولون ، فان الجميع سيعودون لمشاهدة بقية القصة . الأن ، سيعود الوحش للانتقام ، سيعود القاهر ليقهر من قهره ويستعيد عرشه و يعود النظام من جديد . انها قصة مثالية ، مع الأشخاص المثاليون اذا تم تنفيذها بشكل صحيح ، وسيكون لها نهاية مثالية . النجم الأكبر فى WWE سينتعش و يصبح لديه حياة جديدة . و أيضا ، حينما يحين الوقت لمصارع أصغر سنا ليهزم ليسنر فسيكون ما يزال انجازا كبيرا يسمح لـWWE بتثبيت نجم القمة الجديد .


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الفيس بوك

رأيك يهمنا

هل عودة الشيلد ستطول مع الإتحاد حتى بطولة ريسلمانيا 34 ؟

صفحتنا على Facebook

صفحتنا على Twitter