x
تحميل تطبيق في الحلبة
لمتابعة أحدث أخبار المصارعة بشكل دوري التحميل من هنا
رئيس التحرير

ريكوشيت و12 نجم من NXT مستعدين للانتقال الى الطاقم الرئيسي في 2019 بقلم / حامد ريحان

في محاولة لإثارة حماسة الجماهير بشأن الرو وسماك داون مرة أخرى، تم الإعلان أن أحد التغييرات التي سيتم اجراؤها هو اللجوء الى الشيء الذي أثبت نجاحه في 2018: طاقم NXT.

لقد تم التلميح الى وصول لارس سوليفان لأسابيع، وقد تم الإعلان أيضا أن EC3، نيكي كروس، لاسي ايفانز وHeavy Machinery سيترقون أيضا قريبا، ولكن لا يجب على WWE التوقف هنا.

لقد تفوق القسم التطويري في الأداء على الطاقم الرئيسي في كل عروض العام تقريبا، ليثبت أن مجموعة المواهب المتواجدة في NXT يمكن الاعتماد عليها أكثر من المواهب الموجودة في الرو وسماك داون والذين من المفترض أنهم نجوم أكبر.

مع اقتراب الرويال رامبل، ريسلمانيا وانتقالات النجوم، فهناك فرص كثيرة لظهور أكثر من بعض الأسماء القليلة في الأشهر القادمة.

لنلقي نظرة على بعض من أبرز المرشحين الذين يجب أن يتواجدوا على قائمة المشاهدة لدى الجميع.

Undisputed Era: أدم كول، رودريك سترونج، بوبي فيش وكايل أو ريلي

بعد ظهورهم الأول في صيف 2017، قام بوبي فيش، كايل أو ريلي وأدم كول على الفور بتشكيل فريق Undisputed Era وانطلق الفصيل الى قمة العرض سريعا.

في النهاية، قاموا بإضافة رودريك سترونج إليهم، وعلى مدار العام ونصف الماضيين، تمكنوا من الحصول على ثلاثة ألقاب وكذلك الحصول على جائزة دورة داستي رودز الكلاسيكية للفرق.

في هذه المرحلة، لقد تصارعوا مع الجميع وبخلاف الفوز بلقب NXT، لم يبقى هناك شيء أمامهم الا فرض سيطرتهم على المستوى التالي بالذهاب الى الطاقم الرئيسي.

بكونهم أربعة أشخاص، لقد تمكنوا من استعراض شخصياتهم المغرورة بطريقة تحبها الجماهير، مما جعلهم من أكثر النجوم شعبية ليس فقط في NXT ولكن في WWE بأكمله كما يظهر من ردود فعل الجمهور عليهم.

رد الفعل هذا لا يمكن تجاهله، وبمجرد أن يخسروا ألقاب فرق NXT غالبا لصالح War Raiders، فان استدعائهم بعد ريسلمانيا سيشعل جماهير WWE بهتافات ” ادم كول ” في الساحات.

وكما قال كول في NXT مؤخرا، فان سيطرتهم ستستمر وسيساعدون على انقاذ قسم الفرق في الطاقم الرئيسي.

أليستر بلاك، جوني جارجانو وتوماسو تشامبا

هؤلاء الثلاثة يجب نقلهم معا لأنهم أكبر النجوم في NXT وقد كانوا يتصارعون مع بعضهم البعض منذ شهور، لذا ما يحدث لأحدهم يؤثر على البقية.

منذ العام الماضي، كان جوني جارجانو وتوماسو تشامبا في صراع دموي شهد قتال الاثنين مرات عديدة في مباريات هاردكور والتي قد سرقت الأضواء حتى من فترة أليستر بلاك مع اللقب.

في النهاية، وجد بلاك نفسه يدخل الى صراعهما – حيث خسر اللقب لصالح تشامبا والهجوم عليه من جارجانو الذي تحول الى شرير – مما أخفى الخط الفاصل بين الخير والشر وجعل هذا الصراع صراع ثلاثي مليء بالأحداث القوية.

ثلاثتهم مسئولين عن الجزء الأكبر من أفضل مباريات WWE هذا العام. من المذهل قدرتهم على تقديم مباراة من خمسة نجوم في كل مرة يتصارعون فيها.

لقد أثبت بلاك، جارجانو وتشامبا أنفسهم على أنهم قادرين على حمل مشهد الحدث الرئيسي لفترات طويلة، ويقدموا خطابات رائعة ومباريات أروع. كما أنهم قد كونوا قاعدة جماهيرية تريد أن تشاهدهم في مباريات أحلام مع نجوم الطاقم الرئيسي.

بحلول وقت انتهاء عروض Takeover: Phoenix وTakeover: New York، فسيكون بلاك، جارجانو وتشامبا بحاجة الى تغيير المشهد ويجب احضارهم الى الطاقم الرئيسي بدءا بـ بلاك في الرويال رامبل ثم تشامبا وجارجانو بعد ريسلمانيا 35.

ريكوشيت

الشيء الوحيد الذي يفصل بين ريكوشيت ومكانه في الطاقم الرئيسي الأن هو أنه بطل أمريكا الشمالية، ولكن بمجرد أن يخسر اللقب لصالح شخص مثل دومينيك ديجاكوفيتش، فسيكون أمامه ثلاثة طواقم يختار بينهم مكانه المستقبلي.

هذا لأنه سيصلح للتواجد في الرو أو سماك داون، ولكن أيضا لأن وزنه 196 باوند، مما يجعله مرشحا ليكون النجم الأكبر في 205 Live، وقد يجذب مشاهدين جدد للعرض لمشاهدة ما يمكنه فعله.

ريكوشيت رياضي استثنائي أحدث ضجة كبيرة قبل توقيعه وظهوره الأول في يناير 2018 وقد أثبت مجددا أن يستحق كل هذا المديح.

متى ما قرر WWE احضاره، فسيكون إضافة قوية لأي عرض ينضم اليه، لأنه المصارع الهوائي “الوحيد والأوحد” الذي لا يخطئ بين الحبال.

شاينا بازلر، جيسامين دوك ومارينا شافير

قوة نجومية روندا روزي دفعت بها مباشرة نحو الطاقم الرئيسي، حيث كان عليها التعلم بسرعة بعد أن تم القائها في الهاوية. مباراتها الرسمية الأولى كانت في ريسلمانيا 34، والأن هي تحمل لقب نساء الرو.

ولكن أخواتها الثلاثة من فارسات MMA الأربعة تعلموا بطريقة أسهل، حيث تعلموا المشي أولا قبل الركض.

لقد جاءت شاينا بازلر في كلاسيكيات ماي يانج في 2017، حيث خسرت في النهائي لصالح كايري ساين قبل أن تبدأ في بناء فترة سيطرتها كـ أول بطلة مرتين للقب نساء NXT حتى الأن.

خلال هذا الطريق، أصبحت أكثر ثقة بشكل ملحوظ وأصبحت على طبيعتها، حتى أنها تتفوق على روزي في العديد من المهارات مثل المصارعة النقية والراحة في القاء الخطابات.

كانت بداية جيسامين دوك ومارينا شافير بعد ذلك، ولكن بكونهم الأقل من بين الأربعة، فانهما تستفيدان من دعم بعضهما البعض في مباريات فرق ويعتمدون على بازلر لترأس فريقهم في NXT في الوقت الحالي.

ولكن بمجرد أن يحين الوقت لانتقالهم الى الطاقم الرئيسي، ستكون الفارسات الأربعة قوة لا يمكن ايقافها، وصراعهم المحتوم ضد بيكي لينش، شارلوت فلير، بايلي وساشا بانكس سيكون أمر تتطلع اليه الجماهير في المستقبل القريب.

الأمر مسألة وقت فقط، وكل شيء سيبدأ بإحضار بازلر، دوك وشافير الى الطاقم الرئيسي في 2019 للإعداد لمباراة ستكون من الأحداث الرئيسية ريسلمانيا 36.

فلفتين دريم

إذا كانWWE  يبحث عن شيء جديد، فهناك شخص واحد لا يمكن تجاهله. انه تخليص مثالي لجميع العناصر المطلوبة للتغيير.

انه أحد أصغر المواهب سنا في طاقم WWE، الا أنه تمكن بالفعل من أن يصبح من أفضل المصارعين.

على مدار عروض Takeover الماضية وحلقات NXT التلفزيونية، أثبت صاحب الـ 23 عام قدراته الرياضية بتقديم مباريات مذهلة ضد ريكوشيت، EC3، أليستر بلاك، جوني جارجانو، توماسو تشامبا وأخرين.

ولكن الأمر لا يتوقف فقط عند قدرته الرياضية، لأن شخصيته هي ما يبرز أكثر من ذلك وهذا شيء فريد غائب عن الرو وسماك داون.

من الواضح أنه كان مشجع دائم لمصارعة المحترفين طوال حياته ويمثل ما يريده جمهور WWE بطرق عديدة، وهو حركة الشباب وتحول نحو الأشخاص الابداعيين الذي ينظرون الى المصارعة بعين المشاهد.

لقد تعلم فلفتين دريم من العظماء وطبق تلك المعرفة على مسيرته، حيث تحول من مجرد خاسر في Tough Enough الى شخص أصبح جمهور NXT مهووس به. مع هذا النوع من الموهبة والحماس، سيكون إضافة كبيرة للطاقم الرئيسي.

الجميع تقريبا

الأمر الرائع فيNXT هو أن الأغلبية العظمى من المصارعين يمكنهم الانتقال الى الطاقم الرئيسي خلال بضعة أشهر ولن يرى المشاهد أنهم مستجدين على اللعبة.

حتى مع هذه القائمة المذهلة التي ذكرناها بالأعلى، الا أنه مازال هناك الكثير من الرجال والنساء الأخرين في NXT الذين يمكنهم الذهاب الى الرو أو سماك داون أو 205 Live إذا كانت الظروف مناسبة وقام WWE بتوفير مكان لهم.

ميا يم قد حظيت بالفعل بمسيرة طويلة بما يكفي من قبل وأثبتت أنها مستعدة منذ البداية بعد أدائها في كلاسيكيات ماي يانج. في الوقت الحالي، انها مرتاحة مع أسلوبWWE وهي مستعدة للانتقال على الفور.

بيانكا بلاير في طريقها لتكون نجمة وعنصر النجومية لديها لا يمكن انكاره. قد تظل في NXT لتكون على قمة قسم النساء ولكن إذا لم يكن اللقب في مستقبلها، فيمكنها أن تتخطى هذا الأمر كما فعلت أليكسا بليس.

كايرين ساين حملت لقب نساء NXT وفازت بـ كلاسيكيات ماي يانج. لم يتبقى لها شيء، لذا يمكنها جعل الرو أو سماك داون منزل جديد لها.

كاسيوس أونو قد يظل في NXT ليقوم بدور المصارع المخضرم الذي يساعد المواهب الشابة، ولكن ألن يكون من الممتع أن نراه يتزامل مع سيزارو وشايموس ليصبح الرجل الثالث في ذا بار ويكونوا تنوع من ملوك المصارعة؟

لم يتواجد كيث لي ومات ريدل لفترة طويلة، ولكنهم بالفعل يضعون بصمتهم وقد يكونون إضافات قوية في نهاية 2019.

لا يصل الجميع الى الرو أو سماك داون، ولكن هذا الجيل الحالي من المصارعين في NXT من بين الأفضل، ويستطيعون فعل العجائب في الطاقم الرئيسي.

يجب أن يبدأ WWE في تنظيم الطواقم سريعا.

رؤية وإعداد : حامد ريحان


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الفيس بوك

رأيك يهمنا

من سيفوز بمباراة الرويال رامبل 2019 ؟

صفحتنا على Facebook

صفحتنا على Twitter