x
تحميل تطبيق في الحلبة
لمتابعة أحدث أخبار المصارعة بشكل دوري التحميل من هنا
رئيس التحرير

حامد ريحان يكتب : 10 توقعات مبكرة لـ WWE فى 2017

Share on Facebook124Share on Google+0Tweet about this on TwitterPin on Pinterest0Share on LinkedIn0Email this to someonePrint this page

اننا فى نهاية 2016 ، وقد دخلنا فى الفترة السنوية التى تعرف ” بفترة الموت ” . عادة ما يشهد الربع الرابع من العام تعسر فى الابداع حيث يكون النجوم الكبار متعثرين فى أدوارهم التلقليدية فى انتظار لبداية الأحداث الكبرى من جديد مع الرويال رامبل .

لقد كان عاما مليئا بالأحداث ، ولكن تقول العادة أن بقيته ستكون هادئة ، و أن الراو و سماك داون سيبطئون قليلا مع بداية موسم العطلة خلال نوفمبر و ديسمبر . هناك احتمالية قليلة لحدوث شيء هام بين وقتنا هذا حتى 31 ديسمبر ، وقد حان وقت الاستعداد لـ2017 .

لقد قدمت لنا 2016 عدد كبير من الأحداث الكبرى ، منها الجيد و منها السيء . لقد عمل انقسام الاتحاد على تحسين قسم سماك داون ، ولكنه أسهم قليلا فى تحسين معدلات WWE ككل ، وقد شهد شهر سبتمبر الراو يحقق أقل معدل مشاهدة على الاطلاق . على الجانب الايجابي ، لقد ضرب أيه جاي ستايلز WWE مثل صاعقة البرق ، كلاسيكيات الوزن المتوسط كانت ناجحة بصورة كبيرة ، ومصارعون أمثال ذا ميز ، دولف زيجلر و كريس جيريكو قد أحيوا مسيراتهم من جديد .


يواجه WWE عدد من المعارك فى 2017 ، مع وجود صراع المعدلات على القمة . انهم تحت ضغط متزايد لاثبات أن انقسام الاتحاد كان قرارا صائبا ، و مبررا للعصر الجديد . كيف سيقومون بهذا ؟ لنلقى نظرة .

فيما يلي 10 توقعات مبكرة لـWWE فى 2017 .

10 – اخفاق الرويال رامبل …. مرة أخرى

بخلاف ظهور أيه جاي ستايلز ، فقد كان الرويال رامبل محبطا العام الماضى . لقد تقبلنا فكرة فوز تريبل اتش بعقلية ” أى شخص بخلاف رومان رينز ” ، ولكن برنامج ريسلمانيا التالى قد عمل على تعزيز موقف رينز كشخص جيد لا يريده أحد فى الحدث الرئيسي . لقد كانت النتيجة سطحية و ما بعدها سيء .

ويمتد الأمر لأعمق من هذا ، حيث أن الرويال رامبل و الاحباط كانا متلازمين منذ سنوات عديدة . حيث نال عرض 2015 سخرية كبيرة حيث كان الروك يرفع يده منتصرا ، و 2014 شهدت اساءة استخدام دانيل براين بصورة كبيرة . يجب أن تعود الى الخلف حتى انتصار ايدج فى 2010 حتى تجد مباراة رامبل رائعة حقا ، وليس هناك أسباب تجعلنا نظن أن الأمور ستتحسن العام القادم .

من المتوقع أن يكون عام 2017 كارثى .بعد أن أقيم أمام 17200 مشاهد فى Amway Center فى أورلاندو هذا االما، فان العرض يتجه العام القادم الى Alamodome الذى يتسع لـ72000 مشاهد فى سان أنطونيو ، تكساس . انه يبدو قرارا انتحاريا فى الوقت الذى تستمر فيه معدلات الرو فى الانخفاض التاريخي ، وتلك المقاعد الفارغة ستكون ملحوظة للغاية .

ثم هناك القرارات . لقد تحسن سماك داون كثيرا منذ انقسام الاتحاد ، ولكن يبدو أن الراو متعثر فى ذات المشاكل كما كان من قبل ، ويبدو مشهد لقب اليونيفرسال فى فوضى كبيرة ما تزال دور حول مشاكل عائلة مكمان . كل من العرضين المدفوعين للرو بعد الانتقالات كانا مخيبين للأمال ، ومع وجود رينز بين المنافسين الكبار فى الرامبل ، فهناك احتمال قوي أننا سنشهد ما حدث فى 2015 مرة أخرى فى يناير القادم .

9 – فين بالور يستعيد لقبه

لقد مر فين بالور بلحظات جيدة و سيئة فى 2016 . لقد شهده هذا العام يصبح أطول من حمل لقب NXT قبل أن يخسر ظاهريا لصالح ساموا جو ، وقد دفع الى القمة مباشرة عند وصوله الى الطاقم الرئيسي . مع كونه الاختيار الخامس ، فقد أصبح بالور بطل اليونيفرسال بعد شهر واحد من ظهوره فى الراو . يبدو أنه كان نتاج 16 عاما قضاها فى العمل باجتهاد ليثبت نفسه كواحد من أفضل مصارعي العالم ، ولكنها انتهت سريعا بمثل بدايتها .

لقد تخلى بالور عن لقب اليونيفرسال بعد ليلة واحدة من الفوز به في اللحظة التى تعد أكثر لحظات 206 احباطا . مع اصابته فى مباراته مع سيث رولينز ، فلم يكن امام بالور خيار سوى تسليم لقبه الذهبي الذى حصل عليه الى الادارة و يسلم نفسه لمدة ستة أشهر على الأقل ليتعافى .

الدفعة المبكرة توضح أن WWE لديه خطط كبيرة من أجل بالور فى الراو ، وليس هناك ما يجعلنا نعتقد أنه لن يكمل من حيث توقف بمجرد عودته . لم يخسر فين اللقب أبدا ، ومع عودته بحلول ريسلمانيا ، فهناك احتمال قوي أنه سيستعيد اللقب بمجرد عودته .

بغض النظر عن ما اذا فاز باللقب فى المرة الأولى أم لا ، فان بالور سيستعيد اللقب فى 2017 ، ويبدأ فى فترته التى كانت من المفترض أن يبدأ بها قبل الاصابة .

8 – سماك داون يستولى على الراو

لقد تحسنت معدلات الراو بصورة طفيفة فى الأسابيع الأخيرة ، ولكن عرضهم فى 26 سبتمبر جذب 2.478 مليون مشاهد فقط ، رقم قياسي للعرض الرئيسي . لقد نجح سماك داون بطريقة ما ولكن ما يزال أقل مما يريد WWE ، حيث جذب العرض 2.127 مليون مشاهد فقط الأسبوع الماضى .

الملخص : ان معدلات WWE منخفضة للغاية ، و يظهرون تحسنا طفيفا . هذه سلبية كبيرة ، و على الرغم من أن الانقسام قد نجح فى تقليص الفجوة بين الراو و سماك داون ، ولكن الأرقام الكلية المنخفضة ما تزال مصدر قلق .

مشاكل الراو من السهل أن نتفهمها . لقد تغير العرض بصورة ضئيلة للغاية فى العصر الجديد ، وما يزال يسير بذات الطريقة فى اتخاذ القرار كما كان قبل الانقسام . و أكثر من هذا ، ما تزال الثلاث ساعات أطول من اللازم ، و برامج الحشو فى الراو لا يمكنها التحمل .

بينما سماك داون قد تطور ليصبح أكثر العروض امتاعا فى الأسبوع فى عالم المصارعة فى الوقت الحالى . لم تتفوق معدلاتهم على الراو حتى الأن ، ولكن هذا بالتأكيد مجرد وقت قبل أن نصل الى تلك المرحلة . سواء ما استمر الأمر أسبوع ، شهر أو أطول من هذا ، فان قصة سماك داون ستأتى بالتأكيد فى النهاية الى اللحظة التى يتفوق فيها على الراو فى معركة المعدلات العام القادم ، و اذا ما كان محظوظين ، فسيكون هذا صفعة على وجه كاتبي الراو الذى يحتاجون الى اعادة بناء عرضهم .

7 – ساموا جو يصبح رمزا قويا

هناك العديد من المرشحين للانضمام الى الطاقم الرئيسي فى الوقت الحالى . من بينهم شينسوك ناكامورا و أسوكا ، ولكن يبدو أن هذا الثنائي سيستمرون على الأغلب فى دور البطولة فى Full Sail حيث تبنى الأقسام حولهم . على أية حال ، يبدو أن الثنائي اليابانى من المقرر أن يبقوا فى القسم التطويري فى المستقبل القريب .

ولكن ليس هناك سبب لابقاء ساموا جو لفترة أطول . نجم TNA و Ring of Honor السابق قد حظى بمسيرة مذهلة فى NXT ، وعلى الرغم من أن فترة احتفاظه باللقب لم تدم بقدر ما كان يريد ، الا أنه قد أتقن تماما دوره كشخص سيء . وسواء ما هزم ناكامورا أم لا فى TakeOver : Toronto  ، فهناك احتمال قوى أن يتم استدعائه الى الراو أو سماك داون فى نهاية 2016 ، وهذا أقل ما يستحقه .

ربما لن يدخل الى الطاقم الرئيسي بمثل تأثير أيه جاي ستايلز ، ولكن اذا انضم جو الى سماك داون ، فمن الصعب أن نتخيله فى أى دور بخلاف أن يكون تهديد فورى . لقد كان سماك داون عظيما مؤخرا ، ولكن طاقمه صغير ، وهم بحاجة ماسة الى مصارعين كبار ليكونوا فى مشهد اللقب . و كواحد من أفضل الشخصيات السيئة فى المجال ، فان جو مرشح مثالى ليكون رمزا قويا فى القسم الأزرق ، ويجب أن يحدث هذا فى 2017 .

6 – بطولة نساء الراو يتنقل سريعا

فترة شارلوت الأولى كبطلة النساء / الديفاز دامت اجمالا 309 يوما ، ولكن مثل هذه الفترة الطويلة للاحتفاظ باللقب قد انتهت . لقد تبادلت شارلوت و ساشا بانكس الحصول على اللقب أربعة مرات منذ 25 يوليو ، حيث أصبح انتصار شارلوت فى الجحيم فى الزنزانة هو فوزها الثالث ببطولة النساء فى مسيرتها . ان مشهد اللقب مضطرب للغاية ، ويبدو أنه سيستمر هكذا .

يتجه WWE نحو تبادل اللقب فى فترات سريعة نارية بدلا من فترة طويلة تسيطر فيها بطلة واحدة ، ومع كون ريك فلير بطل العالم 16 مرة ، فيبدو أن WWE سيحاول الاقتراب من هذا الرقم مع ابنته . هذا الجزء من تراثها سيحدد بالكم وليس بالكيف ، وهو الأمر الذى يبدو أنه سيكون محبطا .

سنرى اللقب يتنقل سريعا بين المصارعات نتيجة لهذا . لن يطول الوقت قبل أن تظهر ساشا كمتحدية على اللقب مرة أخرى ، ولن تكون بايلي بعيدة عن ذلك تماما . ثم هناك مصارعات مثل نايا جاكس و دانا بروك ، اللتان بهما أخطاء كبيرة ولكن من الواضح أن WWE تدعمهم ، ويبدو أنهم سيكونون فى مشهد اللقب قريبا .

ستتابع شارلوت فى أن تلعب دور النجمة الكبيرة ( ويحق لها هذا ) ، ولكن مشهد اللقب فى 2017 سيدور غالبا حول امتلاكها اللقب أكبر عدد ممكن من المرات بدون التضحية برقمها القياسي فى العروض المدفوعة .

5 – سيث رولينز ضد تريبل اتش

هذا الأمر حتمي . لقد كلف تريبل اتش سيث رولينز بطولة اليونيفرسال الشهر الماضى ، و تابع فى التواجد حول الحدث الرئيسي فى الراو . لم يتورط اللعبة بنفسه منذ ذلك الوقت ، ولكن كل أفعال سيث تسوقها حقيقة أنه تم افشاله ، وقد بدأ صراعهما للتو .

ستبدأ الأمور فى التجمع مع بعضها بحلول نهاية العام ، ولكن WWE بحاجة الى ايجاد التوازن المناسب .  من الصعب أن نستمتع بمباريات سيث فى اللحظة التى نعلم فيها أن تريبل اتش يمكن أن يخرج ليقاطع تلك اللحظة ، ولكن WWE يسير فى الاتجاه الصحيح بالصبر . قم بالأمور أكثر من اللازم و أسرع من اللازم  و سيبهت صراع رولينز / تريبل اتش للأبد ، ولكن اذا قاموا بأقل من اللازم فان الجماهير لن تهتم بعد ذلك .

من المتوقع أن يسيطر هذا الصراع على بداية 2017 ، بعيدا عن صورة لقب اليونيفرسال . بقدر ما نريدهم أن يرحلوا ، الا أن تريبل اتش و عائلة مكمان سيكونون دوما من أنصار WWE ، وسيكونون شوكة فى حلق رولينز فى الأشهر القادمة . سيستمر تريبل اتش و ستيفانى فى جعل حياة تابعهما السابق بائسة بقدر الامكان ، قبل أن يحقق المهندس الانتصار فى النهاية .

4 – أيه جاي ستايلز : لاعب لامع

قليل من المصارعين كان 2016 أفضل بالنسبة لهم من أيه جاي ستايلز . لقد ظهر الاستثنائي للمرة الأولى المنتظرة من فترة طويلة فى الرويال رامبل 2016 ، و أضاع بعضا من وقته لاثبات أنه المصارع الأفضل على ظهر هذا الكوكب . لقد كان ستايلز يقدم مباريات عالمية فى العروض المدفوعة بسهولة كبيرة ، وقد أثبت نفسه كواحد من أهم المصارعين فى WWE بفوزه ببطولة دين أمبروز فى باكلاش .

ومع جدول جون سينا الذى أصبح محدودا ، فقد أصبح ستايلز هو دعامة سماك داون . انه المركز الذى يدور حوله كل شيء . بعد سنوات من اثبات نفسه كواحد من أكبر المصارعين فى العالم فى TNA و NJPW ، فان ستايلز يعرض قدراته أخيرا فى الاتحاد الأكبر فى العالم ، وقد جاء تحوله بدون جهد كبير.

2017 هو العام الذى يصل فيه الى قمته . مع بلوغه الـ39 من عمره ، فان وقته فى القمة محدود نسبيا ، ويجب أن يستغل WWE مواهبه بأفضل ما يكون قبل أن يؤثر عليه السن . فى الوقت الذى يستمر فيه نجوم الحدث الرئيسي فى الراو فى المعاناة من أجل المصداقية ، فان ستايلز يلمع بشدة فى القسم الأزرق . بعدما وجد شخصيته كرجل سيء ، فان الشيء الوحيد الذى يمنعه من احتلال مكان سينا كاللاعب الأفضل فى WWE هو فريق الابداع .

3 – جون سينا يعادل رقم ريك فلير القياسي

ربما يكون جون سينا قد فشل فى محاولته الأخيرة للفوز ببطولة العالم رقم 16 ، ولكن لا يمكن أن يهرب منه رقم ريك فلير الى الأبد . لقد تم الدفع بهذه القصة بقوة فى صراع سينا الأخير مع دين أمبروز و أيه جاي ستايلز فقط حتى تموت فى No Mercy ، و على الرغم من أنه بعيد لبعض الوقت ، الا أن الوقت لن يطول قبل أن يعود و يكمل مهمته .

يبدو أن ريسلمانيا 33 هى اللحظة المثالية لاتمام هذا الأمر . ان مسيرة سينا فى طريقها للانتهاء ، و على الرغم من أنه لم يكن دوما مرحبا به فى الحدث الرئيسي ، الا أنه يستحق لحظة أخيرة كبرى قبل أن يعتزل فى النهاية . ليس هناك أى مكان أفضل بالنسبة لمصارع من مستواه أن يحقق رقم ريك فلير الصامد ، وبغض النظر عما اذا كنت تعتقد أن هذا يجب أن يتم أم لا ، فان سينا سيتذكره الجميع كواحد من أكثر الحاصلين على لقب العالم فى التاريخ .

على الرغم من دوامه الجزئي الجديد ، الا أن سينا ما يزال النجم الأكبر فى WWE . الوقت الذى قضاه بعيدا عن الأضواء قد أعطى الفرصة لأخرين لاحتلال مكانه ، و قد مضى وقت كبير لاراحة الجماهير . مازال لديه منتقديه ، ولكنهم قد قل حديثهم عنه كثيرا ، و فوزه ببطولة العالم رقم 16 سيكون من السهل كثيرا تقبله عما كان عليه الوضع منذ عام .

2 – رومان رينز يتصدر ريسلمانيا

اذا ما كنا سنصدق التقارير الأخيرة ، فان رومان رينز و كيفن أوينز سوف ستواجهان فى Roadblock فى مباراة بطل ضد بطل ، و هو العرض المدفوع القادم للراو . واذا ما كنا بحاجة الى دليل أخر ، فهذا يثبت أن رينز ما يزال ” الرجل ” و أن مخالفته لشروط الصحة فى وقت سابق هذا العام لم تتسبب فى أى نوع من الضرر لدفعته .

على الرغم من أنه تم تأخيره الى قسم بطولة الولايات المتحدة ، الا أن رينز ما يزال مركز الراو . لقد كان فى ختام العروض منذ عودته من الايقاف ، و على الرغم من أن الفترة الأخيرة شهدت هزيمته مرتين بنزاهة ، الا أن رينز ما زال يقدم على أنه الرجل الخارق . لن يذهب الى أى مكان و الحدث الرئيسي فى Roadblock يؤكد هذا .

بمعرفة هذا ، فهناك احتمالية كبيرة أن رينز سيتصدر ريسلمانيا للمرة الثالثة على التوالى . بغض النظر عما اذا كان يحمل بطولة اليونيفرسال أم لا فى ذلك الوقت ، سيكون من الخطر أن نراهن على أن أى شخص أخر سيتصدر عروض السفينة الرئيسية لـWWE فى العام القادم ، و أى شيء بخلاف هذا سيكون بمثابة مفاجأة كبيرة .

لم يظهر WWE أى اشارة على ترك مشروع رينز . سيستمرون فى دفعه كنجم كبير جيد بغض النظر عن شعور الجماهير ، و سيستمر هذا الأمر فى الاضرار بهم .

1 – اعتزال الاندرتيكر

من المقرر أن يعود الاندرتيكر الى WWE خلال حلقة سماك داون الأسبوع القادم ( 15 نوفمبر ) ، و على الرغم من أن الانترنت دوما ما ينشغل بشائعات اعتزاله فى هذا الوقت من العام ، الا أن هناك احتمال كبير أن هذه هي النهاية . لقد بلغ الرجل الميت عامه الـ 51 ، ويبدو أكثر ضعفا فى كل مرة يظهر فيها : فهو لا يمكنه الاستمرار فى فعل هذا الأمر للأبد ، ولم يبقى لديه أى شيء ليثبته .

ستكون عودته على الأغلب بمثابة بداية النهاية . من الصعب أن نتخيل ريسلمانيا أو ( WWE ) بدون الاندرتيكر ، ولكن لقد انتهت سلسلة الانتصارات ، وقد أصبح أداؤه ضعيفا . سيتذكره التاريخ على أنه أهم المصارعين الذين دخلوا الى الحلبة ، وليس هناك حاجة لأن يواصل فى دفع جسده المتهالك الى أقصى حدوده كل عام . سواء ما تم الاعلان عن هذا الأسبوع القادم أم لا ، الا أن ريسلمانيا 33 ستكون على الأغلب الأخيرة بالنسبة له .

الاندرتيكر يستحق مباراة كبيرة و خصم كبير فى معركته الأخيرة . جون سينا أو أيه جاي ستايلز من سماك داون مناسبين لهذا الأمر ، ولكن كلاهما سيكون على الأغلب متورط فى صراع اللقب بحلول ريسلمانيا . بغض النظر عن من يواجهه ، يجب أن يخرج الرجل الميت بانتصار أخير فى ريسلمانيا ، ثم يعلن عن نهاية مسيرته فى واحد من أكثر خطابات الوداع العاطفية فى تاريخ WWE فى الليلة التالية .


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الفيس بوك

رأيك يهمنا

من سيكون أول متحدى لبروك ليسنر علي حزام اليونيفرسال ؟

صفحتنا على Facebook

صفحتنا على Twitter