x
تحميل تطبيق في الحلبة
لمتابعة أحدث أخبار المصارعة بشكل دوري التحميل من هنا
رئيس التحرير

تعرف على أندراد ألماس ، Authors of Pain و أحدث استدعاءات NXT بعد الانتقالات

لقد ترك NXT بصمته على الرو وسماك داون خلال انتقالات النجوم و تغييرات الطاقم بعد ريسلمانيا ، و الأن كلا العرضين يشع بالطاقة .

كلا من ليلة الاثنين و ليلة الثلاثاء حصلت على مزيد من الاثارة بفضل موجة مواهب NXT . أندراد ” سين ” ألماس مستعد لاشعال مسرح سماك داون . Authors of Pain تركوا نجوم الرو بالفعل يتلوون من الألم . و الاستدعاءات الأخرى تتضمن بطلة نساء سابقة من NXT و فريق يتغذى على الفوضى .

لجماهير WWE العاشقة التى تتابع NXT ، هناك الكثير من الأمور لتتحمسوا بشأنها .

لمن ليسوا معتادين على ألماس وبقية الوجوه الجديدة ، فان عملية تعريفكم بهم قيد التنفيذ . ماهو نوع المصارعين الذين جاءوا بهذه الاستدعاءات ؟ أيهم يمتلك أكبر امكانية ؟

فيما يلي نظرة على هذه الأسئلة و مقدمة لدماء NXT الجديدة التى تم ضخها فى الرو وسماك داون .

أيكونك ( سماك داون )

بعد ريسلمانيا ، قام سماك داون باحضار متنمرتين ستقومان بتقوية قسم النساء .

لقد ازدهرت بايتون رويس و بيلي كاي معا فى NXT كثنائي أيكونك ، و هما ثنائي من الأشرار المغرورين و بلا رحمة يقودهما الفخر و التكبر . لقد ظهر العمل على شخصياتهم خلال فترتهم فى القسم التطويري . لقد قدموا الامتاع باستمرار مع تدميرهم للمعارضة داخل و خارج الحلبة .

رويس ، التى صارعت فى المصارعة المستقلة فى أستراليا منذ 2009 ، تدربت على يد لانس ستورم . بينما كانت كاي لاعبت كرة سلة ماهرة قبل أن تركز على مصارعة المحترفين .

تناغمهم على الشاشة ليس أمر مفاجئ بالنظر الى مدى الفترة التى تعرفوا بها على بعضهما البعض . لقد ذهبت كل منهما الى نفس المدرسة الثانوية فى سيدني ، كما أخرت كاي جيم فارسالون من ميامي هيرالد العام الماضي.

انهما واعدين ليكونا جزء يعتمد عليه من القسم و يجب أن يكونا من أكثر الشخصيات اثارة فى العرض .

Authors of Pain ( الرو )

أكام و ريزار قدموا كل الترهيب الذي يمكن أن يتم تقديمه فى NXT . انتقالهم الى الرو كان خطوة منطقية .

لقد انتقل الاثنين الى العمل سريعا . لقد انتقل ريزار الى WWE من MMA . عندما كان يٌعرف باسم المجنون الألباني ، حقق سجل احترافي 2-4 وفقا لـ Sherdog.com. بينما انتقل أكام من مصارعة الهواة حيث كان أحد الحاصلين على الميداليات فى كندا .

بعد فترة قصيرة من ظهورهم الأول فى NXT ، نضجوا من كونهم مجرد شخصيات مدمرة ذات بُعد واحد الى فريق مقنع .

أسلوب Authors of Pain مبني على قوتهم و حجمهم . ضربتهم القاضية ، الفصل الأخير ، عبارة عن مزيج بين اكتساح الساق و اللاريات التى يقوم بها كل منهما على الخصم .

لقد استخدموا طرقهم المدمرة فى طريقهم للحصول على ألقاب فرق NXT و دورة داستي رودز الكلاسيكية فى 2016 .

لقد قام أكام و ريزار بالتخلي عن مدير أعمال عضو قاعة المشاهير بول ايلرينج فى ليلتهم الأولى فى الرو . المرحلة التالية من مسيرتهم ستكون بدون متحدث رسمي . سنرى قريبا اذا كان بامكانهم التقدم كمتحدثين جيدين كما هم مصارعين جيدين .

Authors of Pain بالتأكيد سيحصلون على فترة مع الألقاب . يمكنهم بسهولة أن يكونوا محور قسم الفرق.

Sanity ( سماك داون )

من المنتظر أن يحصل سماك داون على جرعة من الطاقة المختلة . اريك يانج ، كيليان داين و ألكساندر وولف من Sanity جميعهم فى الطريق بفضل انتقالات النجوم .

يانج هو القائد . انه الأكثر خبرة بين المجموعة بكونه قد بدأ مسيرته فى 1998 . بطل العالم السابق فى مصارعة امباكت يقوم بدور المتحدث باسم Sanity باستخدم صوته الجهوري لنشر رسالة المجموعة .

داين ثور كبير من ايرلندا الشمالية ، رجل قوي ذو سرعة مفاجئة . وولف هو مقاتل ألماني ذو أسلوب جنوني .

لقد فاز Sanity بألقاب فرق NXT فى أغسطس الماضي بعدما فازوا بالألقاب من Authors of Pain . الأن ينتقلون الى سماك داون ، و الذي أصبح قسم الفرق فيه فجأة يشتعل بالمواهب .

ولكن لن يكون الفصيل بقوته الكاملة . لم يكن هناك ذكر لـ نيكي كروس فى نتائج انتقالات النجوم على WWE.com . لقد كانت كروس الأكثر اقناعا بين المجموعة ، و كانت بمثابة كلب الهجوم فى الفريق . سيكون Sanity غير كامل بدونها .

لن يتفوق Sanity على الأوسو و نيوداي فيما يتعلق بالاثارة الابداعية ولكن اضافته الى سماك داون تضاعف الخيارات الابداعية .

امبر مون ( الرو )

مون تجذب الانتباه منذ اللحظة الأولى . انها تدخل الى الحلبة فى زيها الشبيه بالمحاربات . تلمع عينيها الحمراوتين . و بمجرد أن يدق الجرس ، تشتعل قدرتها الرياضية على الشاشة .

لقد تدربت ابنة تكساس على يد بوكر تي و قد كانت تصارع منذ 2007 . لقد صارعت بعض من أفضل المواهب النسائية المتواجدة ، من كانديس لي راي الى ميا يم ، بينما تصقل مهاراتها .

بحلول وقت ذهابها الى NXT فى نهاية 2015 ، كانت في طريقها لتكون نجمة كبيرة .

ترسانة مون داخل الحلبة عبارة عن مزيج من الركلات القوية ، و الهجمات الخاطفة و حركات القوة . انها ناضجة و عدائية كما شاهدت الجماهير فى صراعها مع أسوكا . ضربتها القاضية ، الكسوف ، مشهد تستمتع به – قفزة ، التفافة و ستانر مستوحى من ستون كولد .

لقد حملت لقب نساء NXT لفترة قبل أن يتم استدعائها الى الرو حيث من المنتظر أن تزدهر أيضا . انها بالفعل تصلح لحمل اللقب فى مستواها الحالي .

نو واي خوزيه ( الرو )

برغم أنه لم يكن نجم من الطبقة العليا فى NXT ، الا أن نو واي خوزيه لديه الامكانية ليكون النجاح المفاجئ القادم على غرار الياس .

ابن جمهورية الدومينيكان يبلغ 6 أقدام و 3 بوصة ، و يزن 245 باوند . انه يقدم عمل طبيعي ولديه حضور ممتع فى الحلبة .

هناك عناصر من أدم روز فى خوزيه . هناك رفقة ترافقه الى الحلبة كما كان يحدث مع روز . انه أيضا يضيف الرقص الى مبارياته و حاليا يقدم أداء كوميدي .

نو واي خوزيه لم يحظى بأي مباراة عظيمة فى مسيرته . انه لم يحصل على لحظته الأكبر حتى الأن أيضا . ولكن مايزال الوقت مبكرا . لقد ظهر للمرة الأولى فى 2013 و وقع مع NXT بعد عامين من ذلك . قصته ماتزال فى بدايتها .

درو ماكنتير ( الرو )

درو ماكنتير ليس النوع التقليدي من الاستدعاءات . لقد كان بالفعل عضو من الطاقم الرئيسي ، و حمل لقب القارات و كان جزء من الفريق الكوميدي 3MB مع جيندر ماهال و هيث سلايتر .

ولكن هذا ليس ماكنتير الذي رأته الجماهير فى ذلك الوقت .

لقد قام المقاتل الاسكتلندي بتحويل نفسه عندما كان بعيدا . لقد حدث هذا التحول خلال فترته مع مصارعة امباكت ، المصارعة البريطانية و المصارعة المستقلة . لقد ظهر بصورة أكثر نجومية و عدائية و على قدر الحدث الرئيسي .

فترته مع NXT أظهرت أنه محارب مترصد بأسلوب قوي .

لقد حصل ماكنتير على لقب NXT قبل أن يُصاب بالاصابة التى أبعدته عن الأحداث على مدار الأشهر القليلة الماضية . الأن بعدما تعافى من المنتظر أن يكون قوة كبيرة للرو . لقد ظهر فى عرض ليلة الاثنين فى صورة شريك دولف زيجلر الاجرامي .

أندراد ” سين ” ألماس و زيلينا فيجا ( سماك داون )

الرجل الذي أطاح بـ ماكنتير فى الخريف الماضي أصبح الأن عضو فى القسم الأزرق .

بفضل 15 عام من الخبرة ، فان ألماس من أحد ألمع النجوم الذين خرجوا من NXT . لقد كان يشتهر بـ لا سومبرا فى المكسيك ، مصارع مكسيكي مقنع بهجوم قوي . عندما بدأ فترته مع WWE فى 2016 ، لم يكن مقنعا بنفس القدر .

لقد تطلب منه الأمر فترة ليثبت قدميه .

ولكن عندما فعل ذلك ، كان ألماس يبدو بمثابة نجم كبير . لقد قدم مجموعة من المباريات الكبيرة ضد جوني جارجانو ، أليستر بلاك ، ماكنتير و أخرين .

ولكن يجب أن نمدح فيجا على اندفاعة سين . بمجرد أن بدأت نجمة مصارعة امباكت السابقة بادارة أعماله ، فان شخصيته انطلقت . انها القوة الدافعة خلفه ، المتحدثة القوية ، الوكيلة الخطيرة ذات الأنياب التى تقف بجانبه .

لقد تألقوا معا . الأن بعد خسراة لقب NXT فى TakeOver : New Orleans و الانتقال الى سماك داون من خلال انتقالات النجوم ، فهناك جمهور مختلف بالكامل سيرى أدائهم .


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الفيس بوك

رأيك يهمنا

من سيخرج بطلا لحزام القارات من بطولة TLC ؟

صفحتنا على Facebook

صفحتنا على Twitter