x
تحميل تطبيق في الحلبة
لمتابعة أحدث أخبار المصارعة بشكل دوري التحميل من هنا
رئيس التحرير

التغطية الشاملة لعرض الرو بتاريخ 2 ديسمبر 2014

Share on Facebook0Share on Google+0Tweet about this on TwitterPin on Pinterest0Share on LinkedIn0Email this to someonePrint this page

إليكم قرائنا الأعزاء التغطية الشاملة لنتائج وأحداث عرض الرو الأخير بتاريخ الثاني من ديسمبر 2014 :
بدأ العرض بصافرات رسائل مدير عرض الرو المجهول، بدأ مايكل كول بقراءة رسالة المدير المجهول والذي عبر عن حزنه لرحيل السلطة عن إدارة العرض، وأنه عاد لأنه لا يستطيع ترك الاتحاد بين أيدي بعض النجوم ليخربون العرض.

قاطعه النجم جون سينا الذي دخل ووجه حديثه إلى مدير العرض المجهول وقال له أنه لا يحب وجوده، وأن وجه التشابه بينه وبين بروك ليسنر هو أن كليهما لا يظهران إلا مرة واحدة في العام، وانتقل للحديث عن فوز فريقه في سيرفايفر سيريز وقهرهم للسلطة وإنقاذهم لمسيرتهم رغم خيانة بيج شو لهم وانضمامه إلى السلطة التي تم طردها.

عادت صافرات الحاسوب المحمول من جديد برسالة جديدة رفض سينا أن يقرأها مايكل كول، صعد سينا إلى المنصة وأغلق الحاسوب وقال أنه لن يدع العرض وتاريخ الاتحاد الكبير بين يدي مجرد حاسب آلي لا يفقه شئ.


دخل النجم سيث رولينز بجانب حارسيه جيمي نوبل، وجوي ميركوري وقال لـ سينا أنه لم يفز بأي شئ في سيرفايفر سيريز، وذكره بإقصائه له وتثبيته له في نزال الفرق بين فريقي السلطة وسينا، وأن سينا يحب دائما أن ينسب الفضل لنفسه في أشياء لم يفعلها من الأساس، وأن الفضل لفوز فريقه على فريق السلطة لم يكن بسببه بل كان بسبب ستينج وتدخله وتسببه في خسارتهم، وأنه لولا تدخله لكانت السلطة موجودة حتى الآن وتدير الاتحاد.

رد سينا على رولينز أنه استمتع كثيرا برؤية ستينج على حلبات WWE لكنه لم ينسب أي شئ إلى نفسه بل يسعى أن يعطي الفضل إلى صاحبه وهو دولف زيجلر الذي استطاع أن يهزمه ويقصي كل أفراد السلطة بمفرده والتفوق على الزيادة العددية والفوز في النهاية.

تطرق رولينز للحديث عن رحيل السلطة وسأل الجماهير إن كانوا سعداء برحيلهم لتهتف الجماهير بـ “نعم”، تساءل رولينز عن هوية مدير العرض المجهول وقال أنه قد يكون جي بي إل، وأنه قد يكون أيضا باتيستا لكنه يثق أنه لا يمكن أن يكون باتيستا لأنه سيء في الإدارة مثلما هو سيء في المصارعة، وأن مدير العرض المجهول قد يكون مدير من الماضي مثل إيريك بيشوف.

عاد سينا للحديث وسأل رولينز عن الذي يسعى لقوله من وراء كل ذلك، ليرد رولينز أن سينا ليس أمامه خيار سوى إعادة السلطة للإدارة، صرخ سينا في وجهه أن السلطة قد رحلت وأنه لن يعيدها مهما حدث، وأن رولينز في إدارة السلطة كان يفعل ما يريد لأن السلطة كانت تحميه وكان فتاها الذهبي، لكنه الآن مجرد مصارع يحمل الحقيبة الذهبية فقط وبجانبه حارسين يخالان نفسيهما ضباط شرطة.

ناشد رولينز نظيره سينا أن يعيد السلطة، لكن سينا أمره أن يطلب ذلك الطلب بطريقة لائقة، وهو ما حدث بعد تردد لبعض الوقت لكن سينا تعنت في الأمر وطالبه بتكرار الأمر بطريقه ألطف وهو ما حدث مجددا، أمره سينا أن يكرر الأمر ولكن على ركبتيه، ليعاود المدير المجهول إرسال رسائله لإدارة العرض وأعلن عن مواجهة طاولات ستجمع بين سينا ورولينز لتقام بعرض TLC، وأنه إذا خسر سينا فسيتم تجريده من فرصته لمواجهة بروك ليسنر على اللقب.

اعترض سينا على هذا القرار ليفاجأ بهجوم خاطف من رولينز، لكن سينا كان يقظ وسيطر على الوضع ونجح في طرد رولينز من الحلبة وكذلك حراسه جيمي نوبل وجوي ميركوري، ثم عادوا للسيطرة مجددا على سينا، أخرج رولينز طاولة خشبية من أسفل الحلبة وصعد بها إلى الحلبة.

لكن تدخل رايباك حال دون تنفيذ مسعاهم وهاجم رولينز، ظهر الوحش كين وهاجم رايباك بالكرسي الحديدي وطرحه أرضا، تدخل إيريك روان وحاول إنقاذ رايباك لكن ظهور بيج شو عاد بالسلطة للسيطرة بعد أن أسقط روان بالسلم الفولاذي أسفل الحلبة، دخل دولف زيجلر وحاول الاعتداء على بيج شو وبالفعل نجح في إسقاطه أسفل الحلبة، قام بعدها زيجلر بإخراج سلم حديدي من أسفل الحلبة لكن تدخل عدوه اللدود لوك هاربر حال دون ذلك واعتدا عليه بالسلم.

نعود إلى الحلبة من جديد في محاولات سينا للعودة وقلب السيطرة عليه إلى سيطرة لصالحه، لكن لكمة بيج شو الذي عاد إلى الحلبة كانت حاضرة في الموعد، بعد ذلك نفذ رولينز الحركة القاضية لفريقه السابق الدرع بمساعدة ميركوري ونوبل، واحتفلوا جميعا فوق جسد سينا.

بعد العودة من الفاصل ساعد الحكام النجوم جون سينا، ورايباك، ودولف زيجلر، وإيريك روان على المضي إلى خلف الكواليس بعد الاعتداء الوحشي عليهم منذ قليل، وتم الإعلان عن مواجهتين الأولى نزال سيجمع بين إيريك روان أمام بيج شو، والثانية في الحدث الرئيسي نزال فرق ثلاثية بين كل من جون سينا، ودولف زيجلر، ورايباك أمام سيث رولينز، وكين، ولوك هاربر.

– اللقاء الأول –
نزال Turmoil لتحديد المتأهل لبطولة الفرق
فريق جولد وستار دست – ضد – فريق نيو داي – ضد – فريق سيزارو وتايسون كين – ضد – فريق الأوسوز – ضد – آدم روز والأرنب

قوانين النزال تنص على بدء فريقين للقاء إلى أن يتم إقصاء أحدهما، بعد ذلك يدخل فريق آخر، وهكذا حتى انتهاء اللقاء بفريق واحد فائز.

– تمكن الفريق الجديد نيو داي من إقصاء جولد وستار دست سريعا.
– نجح فريق تايسون كيد وسيزارو في إقصاء فريق نيو داي بتدخل من فريق جولد وستار دست.
– استطاع فريق الأوسوز من إقصاء كيد، وسيزارو، ثم فريق آدم روز، والأرنب والفوز باللقاء.

– الفريق الفائز : فريق الأوسوز “يتأهل الأوسوز لملاقاة ذا ميز، وميز- داو على لقب الفرق في عرض TLC القادم”.

تواجدت النجمة نايومي خلف الكواليس تشاهد النزال الماضي لتشجيع زوجها جيمي أوسو، كما تواجد ذا ميز، وميز- داو خلف على طاولة المعلقين طيلة النزال.

بعد النزال ذهب أبطال الفرق إلى خلف الكواليس وتقابلا مع نايومي، أثنى ذا ميز على الفيديو كليب الجديد الخاص بـ نايومي ثم أعطاها كارت شخصي وأخبرها أن هناك أحد ما في هوليود ربما يكون مهتم بخدماتها ثم انصرف، بعد ذلك جاء الدور على ميز- داو محاولا تقليد ما قام به ذا ميز كأنه أعطاها كارت شخصي لكن يده كانت فارغة في مشهد كوميدي من مشاهد ميز- داو.

ظهرت السيارة الليموزين الفارهة الخاصة برئيس مجلس الإدارة فينس مكمان، وبالفعل نزل منها فينس وسط تشجيع جماهيري كبير استعدادا لاستضافته في البرنامج الإذاعي الخاص بالأسطورة ستيف أوستن عبر الشبكة بشكل حصري مباشرة بعد عرض الرو.

استضاف المذيع توم فيليبس النجم إيريك روان خلف الكواليس، وسأله بالرغم من قياس درجة ذكائه التي أثبتت أنه يتمتع بذكاء شديد لماذا استهدف بيج شو دون بقية النجوم، ليرد روان: “لأنه متذمر”.

– اللقاء الثاني –
إيريك روان – ضد – بيج شو

انتهى النزال عن طريق خرق القوانين بسبب استخدام بيج شو للسلم الفولاذي مرة أخرى بعد استخدامه المرة الأولى في افتتاح العرض، وهاجم روان باستخدامه بعنف تاركا أثر الضربة العنيفة على رأس روان ثم غادر الصالة إلى خلف الكواليس.

– الفائز : إيريك روان “عن طريق خرق القوانين”

بعد ذلك ظهر فينس مكمان خلف الكواليس وقابل اثنين من رفقاء آدم روز وحاول الحديث إليهم لكنه تراجع عن ذلك، قابلته المذيعة رينيه يونج وسألته عن وضع الاتحاد حاليا لكنه قاطعها وعبر عن سعادته لاستضافته بعد عرض الرو من قبل ستيف أوستن، عادت رينيه لسؤاله عن إمكانية إعادته للسلطة ليرد فينس أن الأمر برمته في يد سينا وحده، وأن الشئ الذي يملكه هو في يده هو لقائه مع أوستن، مشيرا إلى أن الحوار سيكون ممتع للغاية.

عدنا إلى الحلبة في وجود فاندانجو وروزا مينديز يؤديان استعراضهما معا، دوت موسيقى النجم جاك سواجر تمهيدا لنزالهما معا لكن سواجر لم يدخل، ظهر زاب كولتر خلف الكواليس يتألم على الأرض ممسكا قدمه، حضر سواجر وسأله عن الذي اعتدا عليه، ليعود بعد ذلك البث إلى الحلبة.


– اللقاء الثالث –

فاندانجو – ضد – جاك سواجر

لم يدخل سواجر إلى الحلبة ولم يشارك في النزال فتم اعتباره مهزوم.
– الفائز : فاندانجو “عن طريق الانسحاب”

دوت موسيقى النجم روسيف ودخل بصحبة مديرة أعماله لانا، تحدثت لانا عما حدث الماضي عندما تم إجبارهما على ترديد نشيد الولاء الأمريكي، ورفض روسيف بطريقة لائقة “حسب ما صرحت به”، ثم إجباره على الدفاع عن لقب الولايات المتحدة بعرض سماك داون في نزال ملكي، واصفة روسيف بالضحية.

بعد ذلك تحدث روسيف وهدد الجميع أن من سيحاول التصرف بحماقة سيكون مصيره هو نفس مصير زاب كولتر الذي حطمه خلف الكواليس، دوت موسيقى جاك سواجر ودخل مسرعا إلى الحلبة وسط حماس جماهيري واشتبك مع روسيف وتشاجرا شجار عنيف على الحلبة وأسفلها انتهى بتفوق سواجر وهروب روسيف ولانا إلى خلف الكواليس.

تم الإعلان عن تصويت جماهيري عبر التطبيق الإلكتروني لتحديد هوية زميلة إي جي في النزال الزوجي أمام التوأم بيلا لاحقا في العرض.

– اللقاء الرابع –
فيرناندو – ضد – داميان ميز- داو

– الفائز : داميان ميز- داو

استطاع ميز- داو خطف الفوز عن طريق حركة الإخضاع الشهيرة “فيجور فور” الخاصة بالأسطورة ريك فلير والنجم ذا ميز من بعده، والذي تواجد على طاولة المعلقين للمرة الثانية في العرض، لكن هذه المرة لم تمر مرور الكرام بعد دخول النجم جيمي أوسو وصفعه لـ ذا ميز على وجهه، وجه جيمي أوسو تحذير شفهي بأن يبقى بعيدا عن زوجته ولا يقترب منها، وبقي ذا ميز مصدوما على الأرض بالقرب من الحلبة وبجانبه ميز- داو ممثلا نفس حالة ذا ميز.

– اللقاء الخامس –
آر- تروث – ضد – براي وايت

– الفائز : براي وايت

بعد اللقاء أحضر براي بعض الكراسي والسلم الحديدي وطاولة خشبية من أسفل الحلبة وصعد بهم إلى الحلبة، وبعد فاصل إعلاني تحدث براي موجها حديثه إلى خصمه بعرض TLC دين أمبروز وهو جالسا على كرسيه الهزاز أسفل السلم الحديدي أعلى الحلبة، قال براي أن أمبروز يحلم بالكراسي والطاولات والسلالم في منامه لكنه سيكون حاضر في عرض TLC وسيذيقه من عذاب هذه الأسلحة الثلاثة، وأنه سيعيد أمبروز مجددا إلى القذارة من حيث أتى مثل الحشرات.

دخل دين أمبروز إلى الحلبة وشن هجوما على براي واستمر عراكهما حول الحلبة وسط تفوق من أمبروز، والذي وضع براي على طاولة المعلقين وجلب السلم الحديدي ليحاول القفز فوقه لكن براي تحرك قبل القفزة تجاه الجماهير، نزل أمبروز من أعلى السلم وقفز تجاه براي والجماهير، هرب براي وانتهى المشهد على نظرات توعد وترقب من الثنائي لبعضهما.

بعد ذلك كان الدور على معرفة من فازت في التصويت الجماهيري لتزامل إي جي في نزالها أمام نيكي وبري بيلا، ليتم الكشف عن النتيجة بفوز النجمة نايومي بفارق كبير عن الثنائي نتاليا، وأليشا فوكس.

– اللقاء السادس –
التوأم بيلا – ضد – إي جي ونايومي

– الفائزة : إي جي ونايومي

ظهر الأسطورة ميك فولي مرتديا ثياب “سانتا كلوز” بجانب ابنته “نويل”، وقاما سويا بإجراء إعلان ترويجي لصالح متجر الاتحاد بمناسبة اقتراب عيد الكريسماس لعرض الخصومات على بعض المنتجات الخاصة بالاتحاد.

كذلك تم الإعلان عن مقابلة عن طريق الأقمار الصناعية مع مدير الأعمال الكبير بول هيمان المتواجد بمقر الاتحاد بمدينة ستامفورد بولاية كونيتيكيت، ظهر هيمان بالفعل وسأله مايكل كول عن رأيه فيما أعلن عنه مدير عرض الرو المؤقت بمواجهة طاولات تجمع بين سيث رولينز أمام جون سينا، وأنه في حالة خسارة سينا سيفقد فرصته في مواجهة موكله بروك ليسنر على اللقب.

استذكر هيمان جزء من تصريحات سينا في بداية العرض عندما سخر من غياب ليسنر وأنه يظهر مرة في العام، ليرد هيمان على هذه التصريحات أن ظهور ليسنر يشبه الاحتفال بالكريسماس وعرض ريسلمانيا، وأن ظهوره يعني أنك يجب ألا تفوت العرض ويجب مشاهدته.

وتوعد هيمان النجم جون سينا أنه في حالة حفاظه على فرصته في مواجهة ليسنر على اللقب فسيكون مصيره كالمرة السابقة وهي الهزيمة المذلة على يد موكله الوحشي.

تطرق هيمان للحديث عن سيث رولينز هو الآخر، وقام بتذكيره بواقعة تنفيذه حركته القاضية على ليسنر في عرض ليلة الأبطال ومن ثم اعتذاره بعرض الرو في الليلة الموالية، وتوعده هو الآخر إن حاول تكرار الأمر لن يتقبل اعتذاره مرة أخرى لأنه لن يكون هناك سلطة يحتمي بها.

استخدم هيمان بعض أسماء الأساطير كـ أندرتيكر، وستينج في حالة منحهم الفرصة لمواجهة ليسنر، مشيرا إلى أن مواجهة ستينج لـ ليسنر ستكون بمثابة نزال الاعتزال بالنسبة له لأنه لن يقدر على أن يصارع مرة أخرى إن واجه وحش كـ ليسنر.

أنهى هيمان حديثه أن بالاتحاد هناك من يملك النفوذ وهناك من يحمل الذهب، وقام بتعريف نفسه أنه وكيل أعمال بروك ليسنر الذي يحمل الذهب الذي جعله صاحب النفوذ.

– اللقاء السابع –
فريق جون سينا ودولف زيجلر ورايباك – ضد – فريق سيث رولينز وكين ولوك هاربر

– الفائز : فريق جون سينا ودولف زيجلر ورايباك

بعد انتهاء النزال مباشرة هرع جميع أعضاء الفريقين في الهجوم على بعضهم والاشتباك العنيف مثلما حدث في افتتاح العرض، دخل بيج شو ورجح كفة فريق رولينز وكين وهاربر، كون بيج شو بجانب كين فريقا على رايباك، بينما تكفل رولينز ورفاقه بـ سينا، وحاول هاربر الاعتداء على زيجلر.

لكن دخول النجم إيريك روان حاملا السلم الفولاذي بين يديه أنقذ الموقف، دخل روان الذي قابله هاربر بالأسفل لكنه حصل على صدمة قوية بالسلم الفولاذي طرحته أرضا إلى نهاية العرض، جلب زيجلر النجم سيث رولينز بالأسفل تجاه روان ليصدمه بالسلم الفولاذي هو الآخر لينال ما ناله هاربر، ثم جاء الدور على كين ليحصل على نفس العقاب، ثم صعد روان إلى أعلى الحلبة في وجود بيج شو مسيطرا على سينا.

حاول بيج شو السيطرة على روان ورايباك بين قبضتي يديه لكن زيجلر كان حاضرا وقابله بركلة خلفية قوية، ثم ضربة “ميت هوك كلوز لاين” قوية من رايباك، مما فتح المجال أمام سينا لتنفيذ حركته القاضية “تهذيب السلوك”، ثم ساعد الجميع بيج شو على النهوض ليحصل على ضربة قوية بالسلم الفولاذي عن طريق إيريك روان أسقطه فاقدا الوعي، وانتهى العرض على مشهد احتفال الرباعي سينا، رايباك، زيجلر، روان بحصولهم على انتقامهم من بيج شو نظير خيانته لهم في سيرفايفر سيريز.

نلقاكم في عروض قادمة …


الكلمات الدلالية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الفيس بوك

رأيك يهمنا

من سيفوز بمباراة حزام اليونيفرسال في ريسلمانيا

صفحتنا على Facebook

صفحتنا على Twitter