x
تحميل تطبيق في الحلبة
لمتابعة أحدث أخبار المصارعة بشكل دوري التحميل من هنا
رئيس التحرير

راين جيجز يكتب تاريخا جديدا كمدير فني لمنشيستر يونايتد

Share on Facebook0Share on Google+0Tweet about this on TwitterPin on Pinterest0Share on LinkedIn0Email this to someonePrint this page

في المباراة الأولى للويلزي ريان جيجز كمدرب لمانشستر يونايتد، نجح الأخير في تحقيق فوزًا عريضًا على ضيفه نورويتش سيتي بأربعة أهداف نظيفة تقاسمها واين روني وخوان ماتا، في المباراة التي أقيمت ضمن فاعليات الجولة الـ36 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وتولى جيجز (40 عامًا) تدريب اليونايتد بصفة مؤقتة بعد إقالة الإسكتلندي ديفيد مويس يوم الثلاثاء الماضي بعد عشرة أشهر من توليه المهمة خلفًا لفيرجسون الذي اعتزل في نهاية الموسم الماضي، ويعاونه ضم زملاءه السابقين في جيل 1992، بول سكولز ونيكي بات، وفيل نيفيل.

وسعى نورويتش سيتي للخروج بأي نقطة من المباراة لتعزيز موقفه في صراعه من أجل البقاء، باللعب على التأمين الدفاعي، لكنه واجه ضغطًا هجوميًا قويًا من اليونايتد الذي شن أولى محاولاته في الدقيقة 15 بتسديدة من داني ويلباك من داخل منطقة الجزاء أبعدها الحارس جون رودي ببراعة يُحسد عليها.


نجح لاعبو نورويتش في تضييق المساحات أمام مانشستر يونايتد، ما جعله ينتظر الدقيقة 39 قبل يعود لتهديد مرمى الحارس رودي، بعد كرة عرضية من فيل جونز من على الراوق الأيمن لكاجاوا على القائم الثاني، حاول صانع الألعاب الياباني متابعتها من لمسة واحدة، لكن كرته مرت جانبية.

وقبل 3 دقائق على نهاية الحصة الأولى من المباراة، تعرض داني ويلباك لعرقلة من جانب الظهير الأيمن لنورويتش ستيفن ويتيكر عندما كان منفردًا تمامًا بالمرمى، حيث لم يتردد حكم المباراة في منح اليونايتد ركلة جزاء، نفذها بنجاح “المتخصص” واين روني، مانحًا فريقه الأسبقية.

“الفتى الذهبي” لم ينتظر سوى 3 دقائق من إنطلاق الشوط الثاني، حتى عاد وأحرز الهدف الثاني له ولفريقه، بتسديدة رائعة من على حدود منطقة الجزاء، استقرت على يسار حارس نورويتش.

لم يتوقف المد الهجومي لليونايتد، ليتأتي الدور على خوان ماتا الذي ارتدى شارة سوداء حدادًا على وفاة مدرب برشلونة السابق تيتو فيلانوفا، الذي وقع على الهدف الثالث، بمتابعة رائعة لكرة عرضية أرسلها النشيط جونز في الدقيقة 63 من عمر المباراة.

وعلى غرار روني، عاد ماتا ليُدون مجددًا الهدف الثاني له والرابع لفريقه في الدقيقة 73، حيث جاء الهدف بعد كرة عرضية أرسلها باتريس إيفرا من الجانب الأيسر، وصلت لأنطونيو فالنسيا الذي تابعها بتسديدة من لمسة واحدة، تابعها ماتا برأسية داخل الشباك.

ورفع اليونايتد رصيده بهذا الفوز للنقطة الـ60 في المركز السابع، بفارق 6 نقاط عن توتنهام هوتسبير صاحب المركز السادس “المؤهل للدوري الأوروبي” مع وجود مباراة أقل لليونايتد، أما نورويتش الذي خسر للمباراة الخامسة على التوالي فتجمد رصيده عند 32 نقطة في المركز الـ17.


الكلمات الدلالية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الفيس بوك

رأيك يهمنا

من سيكون أول متحدى لبروك ليسنر علي حزام اليونيفرسال ؟

صفحتنا على Facebook

صفحتنا على Twitter