حامد ريحان
عمر المانسترلي
عروض الشهر
كل العروض
لا يوجد عروض اليوم

نتائج ريسلمانيا 36: مراجعة أفضل وأسوأ لحظات الليلة الأولى من العرض بقلم / حامد ريحان

نتائج ريسلمانيا 36: مراجعة أفضل وأسوأ لحظات الليلة الأولى من العرض بقلم / حامد ريحان

يمكن أن يحدث أي شيء في WWE، ولكن لم يتوقع أحد أن تصل ريسلمانيا 36 الى ما وصلت اليه حتى الأن.

وسط فوضى جائحة فيروس كورونا، ظل WWE آملاً في تقديم عرض يقدم ترفيه راقي المستوى ليستمتع به الجميع.

ولكن مع هذا، يظل من الصعب الحكم على هذا العرض. لابد أن تقبل الجيد مع السيء على حد سواء، وأن تحافظ على نزاهة الانتقاد، ولكن لابد أن تكون متسامحا وتعترف أن ريسلمانيا لم يكن من المفترض أن يكون هكذا.

 

 

 

أي اللحظات تخطت الحدود وكانت قاسية جداً؟ وأيها يحاول التماس الأعذار لما كان سيكون قرار خاطئ في أي وقت أخر؟ انه أغرب عرض يمكن مراجعته وانتقاده كأحد المشجعين.

ولكن لقد شاهدنا الليلة الأولى من العرض وحان الوقت لنلقي نظرة على ما أذيع ليلة السبت.

هل كان كارثة حقيقية، أم عرض عظيم بشكل مفاجئ أم بين هذا وذاك؟ ما اللحظات الأبرز وما الإيجابيات والسلبيات؟

فيما يلي أفضل وأسوأ لحظات الليلة الأولى من ريسلمانيا 36 مرتبة وفقاً لترتيب عرضها.

 

 

 

نتائج المباريات بالكامل

نتائج الليلة الأولى من ريسلمانيا 36

  • المباراة الافتتاحية: سيزارو يهزم درو جولاك بالتثبيت
  • أليكسا بليس ونيكي كروس تهزمان محاربات الكابوكي بالتثبيت لتفوزا بألقاب فرق النساء
  • الياس يهزم الملك كوربين بالتثبيت
  • بيكي لينش تهزم شاينا بازلر لتحافظ على لقب نساء الرو
  • سامي زين يهزم دانيل براين بالتثبيت ليحافظ على لقب القارات
  • مباراة سلم ثلاثية: جون موريسون يفوز على كوفي كينجستون وجيمي أوسو ليحافظ على ألقاب فرق سماك داون.
  • كيفن أوينز يهزم سيث رولينز بالإقصاء. ثم أعيدت المباراة بقواعد اللا اقصاء وفاز أوينز بالتثبيت.
  • برون سترومان يهزم جولدبيرج بالتثبيت ليفوز بلقب اليونيفرسال.
  • مباراة المقبرة: الاندرتيكر يفوز على أي جاي ستايلز.

من الأفضل: إقامة العرض من الأساس

من المستحيل أن نحكم على عرض ريسلمانيا هذا العام بمثل المعيار الذي نحكم به على عروض السنوات السابقة. WWE لم يكن يريد أبداً تقديم مثل هذا العرض.

لو أقيم العرض في إستاد ريموند جيمس أمام ألاف الجماهير في ظروف ملائمة كان العرض سيكون مختلفاً بشكل جذري. لن يكون من العدل أن نحكم بمثل المعايير هنا.

قبل الحديث عن أفضل وأسوأ لحظات العرض – وخاصة السلبيات – من المهم أن نثني على المصارعين، طاقم العمل وجميع المشاركين في إقامة هذا العرض في المقام الأول.

سواء هل كان يجب أن يتم تأجيل العرض أم لا فهذا موضوع أخر.

ولكن اذا كنا نريد أن نكون عادلين، فهناك الكثير من الفقرات والصراعات التي كانت مليئة بالمشاكل قبل أن يتم إيقاف عمليات الإنتاج. ليس وكأن فيروس كورونا كان العائق الوحيد في طريق هذه الليلة التي كان من الممكن أن تكون ليلة مثالية. بالتأكيد لولا هذه الظروف كانت الأخطاء ستكون أقل.

ولكن برغم هذه المشاكل، نقدم احترام جزيل لهذه المحاولة لتقديم شيء للجماهير يشتتهم عما يجري في هذا العالم. هذا المجهود وحده يستحق أن يدخل قائمة الأفضل هنا بمفرده.

كجزء من الجماهير، يجب أن نكون سعداء بحصولنا على هذا العرض. كل شيء من أفضل اللحظات، ولكن هذا لا يعني أن كل ما حدث كان يستحق تقييم A+.

 

 

 

من الأفضل: محاربات الكابوكي ضد أليكسا بليس ونيكي كروس

انها لمهمة عسيرة أن تفتتح العرض في الوقت الذي لا يعتاد فيه الجمهور على مثل هذا الأسلوب وطريقة التقديم.

كانت هذه هي المباراة التي عليها الضغط الأكبر لتحديد المعيار الذي ستسير عليه بقية الليلة، أكثر من مباراة جولاك ضد سيزارو الافتتاحية، وقد نجحت هؤلاء الأربعة في فعل المطلوب.

لقد حافظن على مستوى عالي من الطاقة، وضربن بعضهن البعض بقوة وقدمن المباراة التي كن سيقدمنها أمام ألاف الجماهير. هذا كل ما نطمح اليه.

ومن الجيد أن العرض قد افتتح بمباراة على اللقب أيضا. هذه طريقة أكثر إيجابية لبدء الأحداث.

 

 

 

من الأسوأ: الياس ضد الملك كوربين

في الماضي عندما كان يبدو أن الجماهير ستحضر هذا العرض، كان WWE يبني لإقامة هذه المباراة. ولكنها كانت ماتزال مخيبة للآمال في ذلك الوقت.

لقد بدأ مستوى الأحداث في الانحدار مع مرور الوقت، وبدأت الأجواء تنطفئ، ولم يكن هناك ما يستحق الانتظار أو الحماس في هذه الفقرة.

التلميح الى أن الياس قد يتم استبعاده بأمر الطبيب لم يكن له تأثير كبير. ولكنه بدلا من ذلك، ظهر وصارع كما لو أن تلك الفقرة لم تكن جزء من القصة.

ساعد روب جرونكوسكي على دفع هذا الصراع للأمام. ولكن ما الذي فعله هنا؟ لا شيء.

لو كان هذا العرض مقاماً على ليلة واحدة، كانت هذه المباراة لتكون في العرض الافتتاحي، ومع هذا سيظل مباراة يجب تخطيها. هذا أمر مؤسف لأن الياس والملك كوربين يستطيعان فعل أكثر من هذا بكثير.

لقد كان صراعاً ضعيفاً، وهذه الفقرة قللت من مستوى الحماس.

لا جيد ولا سيء: بطلة نساء الرو بيكي لينش ضد شاينا بازلر

من الصعب أن نحكم على هذه المباراة. لم تكن عظيمة، ولكنها لم تكن سيئة. لقد تمكنت من تقديم مستوى جيد جدا ومخيب للأمال في ذات الوقت.

بدء الأمور بدخول الرجل كما شاهدنا من قبل مرات عديدة، وسط صمت تام، كان أمراً قاتلاً لمزاج الجماهير.

لا شك أن ما حدث داخل الحلبة كان سيكون أفضل مع وجود الجماهير لدعم بيكي لينش. وكان هذا ليساعد هجوم شاينا بازلر أيضا، لأن هيمنتها وسيطرتها كان ستبدو أقوى.

ما قدمتاه كان لا بأس به، ولكن بدون الأجواء المناسبة، كانت المباراة أكثر غرابة من المفترض.

ثم، حفاظ لينش على اللقب أمر جيد لجماهيرها ولكن بالنسبة لملكة القلوب السوداء. لقد أهملوها في الرويال رامبل، وكان لديها فرصة واحدة في غرفة الاقصاء للبناء عليها والأن خسرت هذا أيضا. الى أين ستذهب من هنا؟

ربما كان القرار الصحيح هو وضع اللقب على النجمة الأكثر شعبية، ولكن تبعات هذه المباراة هي ما ستحدد هل كانت مباراة لقب فاشلة أم كانت مباراة لا بأس بها نظراً للظروف الحالية.

 

 

 

من الأسوأ: بطل القارات سامي زين ضد دانيل براين

لم يكن هناك اثنين في هذه القائمة لديهما فرصة لسرقة أضواء العرض أكثر من سامي زين ودانيل براين، ولكن هذا لم يحدث.

لقد كانت مباراة قصيرة وكانت تبدو كمباراة تستحق أن يتم اقامتها في سماك داون أو في عرض من عروض الدرجة الثانية بدلا من أن تكون مباراة جديرة بمسرح ريسلمانيا – حتى في الظروف الحالية.

التشتيت والتدخلات التي تمت لإبقاء اللقب على الشرير الجبان وعدم التقدم في القصة الى الأمام كان القرار الخاطئ. كان يجب أن يفوز براين بهذه المباراة، وكان لا بد أن يقدما كل ما لديهما في مباراة نارية حقيقية والتي نعلم أن الاثنين يستطيعان تقديمها.

 

 

 

من الأفضل: مباراة السلم الثلاثية على ألقاب فرق سماك داون

بالنظر الى مدى روعة هذه المباراة، هل يمكنك أن تتخيل عظمتها لو اشترك فيها جاي أوسو، ذا ميز وبيج أي وأقيمت في استاد ريموند جيمس؟

لقد كانت مباراة ممتعة من البداية الى النهاية، شهدت بعض اللحظات التي كانت ستجعل الجماهير تقف على أطراف أصابعها. نأمل، أن يكون جميع المشاهدين في المنازل قد وصلهم ذلك الشعور.

كان من المثير الاستماع الى تبادل الكلمات، واللمسات الرياضية كانت في مكانها المناسب وكذلك النهاية كانت لمسة رائعة، بجعل موريسون يسقط للخلف مع الألقاب بعدما قام ثلاثتهم بانتزاع الألقاب من الخطاف.

لابد أن يعود WWE بالتأكيد لإقامة هذا الصراع الثلاثي بشكل مناسب أمام الجماهير وقتما تسنح لهم الفرصة.

 

 

 

من الأفضل: كيفن أوينز ضد سيث رولينز

كان من المحبط أن نرى WWE يطيل هذا الصراع على مدار خمسة أشهر فقط مع مباريات فرق ثابتة وقتالات عشوائية.

مع عدم تقديم جهد كبير لهذه القصة، كانت تستمر في السير كالأعرج نحو ريسلمانيا التي كان من المفترض أن تكون نهاية كل شيء.

ثم كان من المخيب أن نرى هذه المباراة يتم اقامتها على أنها مباراة فردية تقليدية فقط.

كلا الرجلين مصارع عظيم، لذا قدما أداء قوي داخل الحلبة، ولكن أخذت الأمور معطف نحو الأسوأ عندما انتهت المباراة بشكل مؤقت بالإقصاء.

لو كانت هذه هي الفقرة وفقط كانت ستكون من أسوأ الفقرات. ولكن لحسن الحظ، تم إعادة المباراة من جديدة كمباراة بدون اقصاء.

هذا أنقذ الفقرة وأضاف متعة أكبر للأحداث. تحديداً، قفز أوينز من أعلى علامة ريسلمانيا كان واحدة من أفضل لحظات الليلة بأكملها.

الأن، بعدما نجح أوينز في هزيمة رولينز، نأمل أن يكون هذا الصراع قد انتهى.

 

 

 

من الأفضل: فوز برون سترومان بلقب اليونيفرسال

بغض النظر عن المصارع الذي يواجهه جولدبيرج، لم يكن سيقدم مباراة أطول أو أكثر تعقيداً من هذه المباراة. أي شخص كان يتوقع مشاهدة شيء مختلف عما حدث كان قد رفع توقعاته أكثر مما ينبغي.

ولكن الأمر المفاجئ كان نهاية المباراة.

من كان يعتقد أن WWE سيضع اللقب بالفعل على برون سترومان، الذي تخطوه مرات عديدة في الماضي عندما كان الوقت مثالياً بالنسبة له ليفوز باللقب وكان على علاقة أقوى مع الجماهير؟

كيف كان لأي شخص أن يتحمس لهذا الاحتمال عندما كان الاعداد “الفريد” الكامل الذي قام به WWE لهذه المباراة وتفسير وضعه مكان رومان رينز هو وضع صورة على الشاشة وتخطي الأمر سريعاً؟

ولكن، لقد حدث الأمر بالفعل. لقد فاز الوحش السائر بين الرجال بلقب العالم الأول بالنسبة له أخيراً، وقد تم وضع الحزام على شخص يمكن الاعتماد عليه للدفاع عنه في أي وقت على مدار هذه الأشهر العصيبة.

الفوز بلقب العالم من جولدبيرج في ريسلمانيا، حتى بهذا الشكل الغريب، مازال يعني أن سترومان قد قفز قفزة كبيرة الى الأمام في مسيرته، وهذا أمر رائع.

 

 

 

من الأفضل: الاندرتيكر ضد أي جاي ستايلز

لو أعطوني اختيار بين مباراة حقيقية أمام قاعة مليئة بالجماهير أو هذه المباراة، كنت لأختار المباراة التقليدية. ولكن، هذه المباراة كانت رائعة بطريقتها الخاصة.

نعم، لقد كان مقطع مصور أكثر من كونها مباراة فعلية. نعم، لقد كانت تنضح بطابع مباريات Final Deletion أكثر من طابع عرض الخالدين. ولكن إذا كان البديل هو مباراة تقليدية في مرز التدريب مثل ما حدث في بقية العرض، فقد كانت هذه المباراة خيار أفضل بكثير.

لحظات مثل انتقال الاندرتيكر الآني ليخرج من القبر، واستدعاء نيرانه الشهيرة وتحويل أي جاي ستايلز من شخص يتفوه بكلمات سيئة الى شخص يتوسل للاعتذار، ويتوسل ألا يتم دفنه، كان أمر مذهل.

على الأقل، كانت هذه مباراة خالدة بالتأكيد وتساعد بشكل أكبر على بناء تراث الظاهرة من المباريات الغامضة والابتكارية، حتى وان كانت أغرب نهاية شاهدناها لأحد عروض ريسلمانيا.