حامد ريحان
عمر المانسترلي
عروض الشهر
كل العروض
لا يوجد عروض اليوم

ملاحظات سريعة على AEW Double Or Nothing، الخطوة القادمة لـ كيفن أوينز والمزيد بقلم / حامد ريحان

ملاحظات سريعة على AEW Double Or Nothing، الخطوة القادمة لـ كيفن أوينز والمزيد بقلم / حامد ريحان

بعد هذا الأسبوع المحزن في عالم المصارعة، قدم لنا عرض AEW Double Or Nothing تشتيت مثالي للجماهير وكان بمثابة مهرب رائع من الواقع، حتى وان كان لفترة وجيزة.

شهد العرض مجموعة من المباريات واللحظات الخالدة، من بينهما مباراة الحدث الرئيسي الشرسة Stadium Stampede بين النخبة ودائرة الثقة. مثل المباريات السينمائية الأخرى التي شاهدناها مؤخراً في عالم المصارعة، كانت استعراض رائع من البداية حتى النهاية وتركت الجماهير يتوقون لمشاهدة الجزء الثاني منها.

 

 

 

شهد عرض Double Or Nothing أيضاً نجاح جون موكسلي في الدفاع عن لقب AEW ضد برودي لي في حرب شاملة وكذلك الظهور الأول لـ براين كايدج والفوز بمباراة سلم الكازينو. وقد تم الإعلان بالفعل أن موكسلي وكايدج سيتواجهان على اللقب في عرض Fyter Fest، وهذا أمر رائع تماماً.

بينما في هذا الوقت، عاد أي جاي ستايلز الى طاقم سماك داون من جديد، وهذا أفضل للقسم الأزرق. الاستثنائي سيحقق النجاح أينما وضع، ولكن سماك داون كان بحاجة الى قوة نجومية إضافية.

 

 

 

بالإضافة الى الحديث عن عودة ستايلز الى ليالي الأربعاء، فان ملاحظاتنا السريعة هذا الأسبوع ستحلل تبعات ما حدث في Double OR Nothing، وسنحاول توقع ما يحمله المستقبل لـ كيفن أوينز في الرو، وكذلك تشريف الراحل العظيم شاد جاسبارد.

 

 

 

مباراة Stadium Stampede تكمل سلسلة التحف الفنية السينمائية في عالم المصارعة

قدم WWE سوابق قوية بمبارياته السينمائية في ريسلمانيا 36، حيث تم الإشادة بكلتا المباراتين. وقد قامت الشركة بتكرار نفس المعادلة مع الحدث الرئيسي في موني ان ذا بانك في بداية شهر مايو وحققت نجاح مشابه للنجاح الأول.

ولكن AEW أخذ الأمر الى مستوى جديد بمباراة Stadium Stampede التي أقيمت ليلة السبت.

مع قدوم عرض Double Or Nothing، لم يكن لدى أحد فكرة عما يجب توقعه من هذه المواجهة التي تم الحديث عنها كثيراً بين النخبة ودائرة الثقة. الشيء الوحيد المعروف هو أنها ستقام على ساحة المعلب، ولكن لم يكن هناك ضمان على نجاحها.

 

 

 

بالتأكيد، أبدع الفريقين في تقديم شيء أكثر من رائع. كان هناك ما يكفي من اللحظات المثيرة التي تجعل المباراة جديرة بالمشاهدة، وتم تنفيذ الكوميديا بشكل جيد أيضاً.

جماهير المصارعة التقليدية قد لا تعجبهم مباراة Stadium Stampede، ولكن كان هناك ما يمتع الجميع. كانت المباراة تنضح بالإبداع واستعرضت كل المواهب المذهلة المشاركة فيها.

 

 

 

 

 

كما ذكرنا من قبل، فان هذه المباريات السينمائية تكون مميزة فقط عندما يتم اقامتها على فترات، وقد تم تنفيذ معظمهم بشكل مميز جداً. كانت مباراة Stadium Stampede مثال جديد على كيف أن السير في طريق مختلف حتى وان كان في أحد أكبر العروض السنوية المدفوعة يمكن أن يقدم لك أفضل مباريات العرض.

 

 

 

ما التالي لـ كيفن أوينز؟

كان كيفن أوينز يحظى بدفعة كبيرة بعد خروجه من ريسلمانيا 36 فضل فوزه القوي والصعب على سيث رولينز، ولكن ذهب كل هذا أدراج الرياح بعد اختفائه العشوائي من شاشة WWE.

كشف أوينز لاحقاً أنه قد أصيب أثناء مباراته مع رولينز وأنه سيبتعد عن المشاركة في المستقبل القريب، لذا كانت مفاجأة سارة أن نراه يظهر من جديد في الرو. قام بالترحيب بفريق زيلينا فيجا في برنامج كيفن أوينز شو قبل أن يتزامل مع أبولو كروز لهزيمة أنجل جارزا وأوستن ثيوري.

 

 

 

 

 

نجاح كروز في تثبيت جارزا كانت النقطة المحورية في هذه المباراة، لذا لم يتم التوضيح أبداً الى أين سيذهب أوينز بعد هذا. هناك الكثير من الخيارات التي يمكن لـ WWE تجربتها معه، من بينها إدخاله في مشهد الصراع على لقب WWE بعد عرض باكلاش القادم يوم 14 يونيو.

 

 

 

أثناء خطابه المسجل الذي ألقاه في الرو بعد ريسلمانيا، لمح أوينز الى أنه سيصبح مقاتل الجوائز من جديد وسيستهدف ذهب الألقاب. لم يقدم هو وبطل WWE درو ماكنتير مباريات كثيرة سوياً، لذا سيكون صراعاً ممتعاً يساعد على إعادة تثبيت أوينز كأحد لاعبي الحدث الرئيسي.

في الوقت الحالي، يجب على أوينز أن يظل متواجداً في الرو بأن يصارع أسماء كبيرة وأن يعيد فقرات كيفن أوينز شو إذا كان بحاجة الى هذا. لقد حقق نجاح كبير كنجم محبوب أثناء صراعه مع رولينز، لذا ستكون جريمة أن يتوه وسط الفوضى وألا يتم استخدامه بشكل له قيمة ومعنى.

 

 

 

في ذكرى شاد جاسبارد

صُدم عالم المصارعة بقوة بأخبار وفاة شاد جاسبارد في عمر الـ 39 عاماً. فُقد نجم WWE السابق عندما كان يسبح مع ابنه ووجه رجال الإنقاذ بإنقاذ ابنه بدلاً منه.

خلال الأربعة سنوات التي قضاها في الطاقم الرئيسي في WWE من 2006 الى 2010، كان شاد يشتهر بمشاركته في فريق كرايم تايم مع JTG. كان الثنائي ممتعين بشكل كبير وكانا يأسران الجماهير بغض النظر عما كانا يفعلانه.

برغم أنهما لم يحصلا أبداً على ألقاب الفرق في WWE، فان فريق كرايم تايم وصل الى ذروة نجاحه بالعمل بجانب جون سينا في صيف 2008. كان هذا الثلاثي هو أبرز ما يحدث في الرو في تلك الفترة وشاركا في مباريات كثيرة مع أمثال JBL، كودي رودز وتيد ديبياسي.

 

 

 

 

 

كما خاضا صراعاً ممتعاً مع كريس جيريكو والبيج شو على ألقاب الفرق قبل سمر سلام 2009. تم تسريح شاد من قبل الشركة قبل أن يحصل على فرصة لتحقيق أي شيء بمفرده، ولكنه استمر في تقديم عمل عظيم خارج عالم المصارعة فيما يتعلق بكتابة المسرحيات، والتمثيل في الأفلام وكونه والداً وزوجاً.

الأهم من هذا، كان شاد بطلاً حقيقياً. المقاطع التي تم نشرها عنه على مدار الأسبوع الماضي يجب أن تخبرك كل ما تريد معرفته عن كيف كان انساناً رائعاً والتراث المذهل الذي تركه ورائه.

 

 

 

انتقال أي جاي ستايلز الى سماك داون هو الأفضل للقسم الأزرق

كان هناك الكثير من التخمينات بشأن مستقبل أي جاي ستايلز في WWE بمجرد أن تم الإعلان أنه سيشارك في دورة لقب القارات في سماك داون برغم كونه من نجوم الرو. بعد أسبوع من هذا، أعلن WWE أن ستايلز قد تم نقله الى القسم الأزرق.

مسيرة ستايلز في الرو استمرت أكثر قليلاً من عام واحد ولكنها شهدت الكثير من اللحظات الكبرى. عندما كان أحد أفراد طاقم ليالي الاثنين، حمل لقب الولايات المتحدة لفترة، واتحد من جديد مع لوك جالوز وكارل أندرسون وقدم مباراة مرشحة لتكون أفضل مباريات العرض مع سيث رولينز في موني ان ذا بانك.

 

 

 

 

 

بعدما فشل في الفوز بمباراة السلم موني ان ذا بانك، كان من الواضح أنه لن يحقق أي شيء كبير في الرو في المستقبل القريب. أوافق على أن انتقال مصارعي WWE عشوائياً بين العروض بدون تقديم تفسير يضر بمصداقية انفصال الأقسام، ولكن كان هذا هو القرار الصحيح.

كان الاستثنائي يعد سماك داون موطنه لما يقرب من ثلاثة سنوات وكان دوماً من أكبر نجوم القسم. عودته الى القسم الأزرق جاءت في أفضل وقت مع ضعف الطاقم أثناء وقت جائحة فيروس كورونا والتي جعلت نجوم مثل رومان رينز وسامي زين يجلسون في منازلهم.

 

 

 

من الواضح أنه سيتقدم الى نهائيات دورة لقب القارات وربما يفوز بها. انه لم يحمل هذا اللقب الكبير من قبل أبداً، وفي حوزته قد يصبح للقب قيمة من جديد.

ولا يمكن أن نستبعد احتمال صراع مع برون سترومان على لقب اليونيفرسال (وهو لقب أخر لم يستطع الفوز به حتى هذه المرحلة). أينما شارك ستايلز في العرض، فان سماك داون سيستفيد كثيراً من تواجده.

 

 

 

براين كايدج هو الخصم المثالي لبطل AEW جون موكسلي

لقد وصل براين كايدج رسمياً الى AEW، وهو يضع عينيه على أن يصبح بطل AEW عاجلاً وليس آجلاً.

لقد أشيع في مطلع العام أن كايدج قد وقع مع AEW بمجرد انتهاء عقده مع مصارعة امباكت. لم يتم تأكيد ذلك التقرير أبداً، ومع إصابة كايدج في ذلك الوقت، كان سيضطر الى الابتعاد عن المشاركة لفترة بغض النظر عن قراره بالذهاب الى أي مكان.

ولهذا، كان من المنطقي تماماً أن يتم الكشف عنهم ليكون المشترك التاسع الغامض في مباراة سلم الكازينو في عرض Double Or Nothing. فوزه بتلك المباراة جلب له فرصة المنافسة على لقب AEW في وقت لاحق، وكما علمنا بعد انتهاء العرض، فان الموعد المنتظر سيأتي في عرض Fyter Fest في شهر يونيو.

 

 

 

الشهور الأولى من عهد جون موكسلي مع اللقب لم تقدم أي شيء غير تقليدي بسبب الجائحة المسيطرة على العالم وعدم تواجد منافسين أقوياء يمكن العمل معهم. يستطيع كايدج المساعدة في هذا الأمر، لأنه يتمتع بمصداقية كبيرة وقوة مخيفة.

 

 

 

 

 

قبل أن تنشب الحرب بينهما، يجب على AEW محاولة اعداد المواجهة بتمهل وعدم التعجل كما فعلوا مع مباراة موكسلي ضد برودي لي. يمكن أن يكون هذا الصراع صراع لا يمكن تفويته اذا تم التعامل معه بشكل صحيح وتم إعطائه فرصة للتطور بشكل طبيعي.